«بي إم دبليو» تطلق جيلاً جديداً من «إكس ‬5» نوفمبر المقبل

    الجيل الجديد أكثر رحابة وبمحركات جديدة أقوى. من المصدر

    تستعد «شركة بي إم دبليو» خلال نوفمبر المقبل، لإطلاق جيل جديد من سيارتها الرياضية المتعددة الاستخدامات «إكس ‬5» التي ستأتي أكثر رحابة، وبمحركات جديدة أقوى وأكثر فعالية، على صعيد استهلاك الوقود، فضلاً عن تزويدها بباقة من أنظمة المساعدة والتقنيات المتطورة الجديدة بالكامل.

    ويمتاز المظهر الخارجي لـ«إكس ‬5» بملامح مقدمة قوية «مفتولة العضلات»، مع تحسين على صعيد خصائص الـ«إيروديناميكية» للواجهة الجانبية، عبر تصاميم جديدة لواقيات العجلات، ما يسهم في إكساب هذه السيارة معامل سحب جديد يبلغ «‬0.31»، هو الأفضل في فئته.

    وسيتضمن الجيل الجديد، العديد من المكونات والتجهيزات التي تسهم في خفض وزنها الإجمالي، فضلاً عن «ناقل حركة أتوماتيكي» من ثماني سرعات، يتولى مهمة نقل الحركة إلى «نظام الدفع الرباعي»، ويسهم في خفض معدلات استهلاك الوقود لباقة محركاتها التي تبدأ مع محرك طراز «‬25 دي» العامل على وقود الديزل، والمكون من أربع أسطوانات بسعة لترين ينتج قوة ‬218 حصاناً، وبمعدل استهلاك وقود يصل إلى ‬5.6 لترات لكل ‬100 كيلومتر من المسافة المقطوعة.

    ويأتي الخيار الثاني من المحرك بأقل من لترين، عبر طراز «‬30 دي» المكون من ست أسطوانات بقوة ‬238 حصاناً، فيما ينتج طراز النخبة «‬50 دي» قوة ‬313 حصاناً. وعلى صعيد محركات البنزين، يأتي طراز «‬35 آي» بمحرك سداسي الأسطوانات بقوة ‬306 أحصنة، بينما يأتي طراز «‬50 آي» بمحرك مكون من ثماني أسطوانات بقوة ‬450 حصاناً. ويزخر الطراز الجديد بالعديد من التقنيات المتطورة والأنظمة المساعدة، ومنها نظام المساعد في السير خلال الازدحامات المرورية، مع وظيفة التدخل في التوجيه والكبح.

     

    طباعة