الذهب فوق 1200 دولار بسبب غموض موعد رفع الفائدة الأميركية

الذهب يتأثر بالسياسة النقدية الأميركية. أرشيفية

ارتفعت أسعار الذهب فوق 1200 دولار للأوقية (الأونصة)، أمس، لكنها لاتزال متجهة نحو تسجيل ثاني انخفاض أسبوعي على التوالي، مع صدور مجموعة بيانات أميركية ضعيفة زادت من الغموض الذي يكتنف موعد أول زيادة لأسعار الفائدة الأميركية في نحو 10 سنوات.

وأعاد المستثمرون تقييم التوقعات لبدء مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأميركي) في رفع أسعار الفائدة في يونيو المقبل، بعد صدور بيانات اقتصادية أميركية ضعيفة، فيما يراهن عديدون حالياً على أنه لن يتم رفع أسعار الفائدة قبل سبتمبر 2015.

ويتأثر الذهب بالسياسة النقدية الأميركية، إذ إن ارتفاع أسعار الفائدة يعزز الدولار المقوم به المعدن الأصفر، بينما يزيد من كلفة حيازة المعدن الذي لا يدر فائدة.

وتحدد سعر القطع الصباحي في بورصة لندن بـ1204.35 دولارات للأوقية، بينما صعد سعر المعدن في العقود الأميركية الآجلة تسليم يونيو المقبل 6.30 دولارات إلى 1204.30 دولارات للأوقية.

وهبط الدولار صوب أدنى مستوياته في أسبوع، أمس، متراجعاً لليوم الرابع على التوالي، بعد صدور مجموعة من البيانات الاقتصادية الأميركية الضعيفة التي ألقت بظلال شك على موعد رفع أسعار الفائدة. ومن بين المعادن النفيسة الأخرى، صعد سعر الفضة 1% إلى 16.41 دولاراً للأوقية. وارتفع سعر البلاتين 0.6% إلى 1162.90 دولاراً للأوقية، بينما ازداد سعر البلاديوم 0.7% إلى 777.97 دولاراً للأوقية.

طباعة