بنك الطعام يوزع 120 ألف وجبة إفطار

صورة

تستمر أنشطة بنك الإمارات للطعام خلال شهر رمضان المبارك، حيث يتولى هذا العام توزيع أكثر من 120 ألف وجبة إفطار بمشاركة العديد من الرعاة والداعمين.

وقال نائب رئيس مجلس أمناء بنك الإمارات للطعام مدير عام بلدية دبي، داوود الهاجري: «لطالما أكدت قيادة الدولة على أهمية ترسيخ قيم العطاء والخير من خلال مختلف المبادرات والأنشطة، حيث يشكل بنك الإمارات للطعام تجسيداً حقيقياً لهذه القيم الأصيلة في المجتمع، من خلال تعزيز مبادئ التكافل والتلاحم بين شرائح المجتمع».

وأضاف «نجد تجاوباً إيجابياً متميزاً من الأفراد مع أنشطة وفعاليات البنك، خصوصاً في شهر رمضان، حيث يُعد بنك الطعام الوسيلة المُثلى لإيصال الاحتياجات الغذائية للمحتاجين في مختلف أنحاء الإمارة، الأمر الذي يسهم في إدخال السعادة والسرور في نفوسهم».

وأشار الهاجري إلى افتتاح خمسة مواقع تشغيلية لبنك الإمارات للطعام أخيراً، بواقع ثلاثة في دبي، وموقع في رأس الخيمة وآخر في عجمان، وذلك بهدف الإسهام في تعزيز العمل الخيري عبر توظيف كل الجهود والطاقات لإرساء مفاهيم المشاركة والعطاء ببعدها الإنساني.

وكان البنك عقد شراكة مع شركة كريم خلال شهر رمضان الماضي والتي شهدت نجاحاً متميزاً، ونظراً إلى الاستجابة المتميزة من الجمهور العام الماضي من خلال استخدام خدمات Careem للتبرع بالطعام، يتم هذا العام بدء خدمة التبرع من الساعة 11 صباحاً إلى الخامسة مساءً، والتي كانت في العام الماضي من 2 مساءً إلى 5 مساءً.

الجدير بالذكر أنه توجد 80 ثلاجة من ثلاجات بنك الإمارات للطعام موزعة في مختلف أنحاء مدينة دبي، يمكن للجمهور استخدامها للتبرع بالطعام على مدار العام، مع وجود لائحة بتعليمات الاستخدام على هذه الثلاجات.

تشجيع التطوع

ينظم بنك الإمارات للطعام حملة للتبرع بالطعام في العديد من متاجر السوبر ماركت بالإمارة، مثل متاجر لولو وشويترام والاتحاد، وذلك بالتعاون مع شركة لاكنور وشركة أواسيس، حيث يتم إجراء الحملة في 12 موقعاً خلال عطلة نهاية الأسبوع من الواحدة بعد الظهر حتى 10 مساءً طوال شهر رمضان، وتهدف الحملة إلى تشجيع العمل التطوعي من خلال تحفيز شرائح المجتمع المختلفة على المشاركة في حملات ومبادرات بنك الإمارات للطعام.

طباعة