الإمارات اليوم

تساعد على تحقيق توفير كبير في استهلاك الوقود

«فورد» تزوّد «فوكس ST» بمحركات EcoBosst بقوة 250 حصاناً

:
  • جوني جبورـــ دبي

انتقلت شركة «فورد»، أخيراً وللمرة الأولى، إلى الاعتماد على محركات «إيكو بوست» EcoBoost، ذات سعة اللترين، في سيارتها «فوكس ST»، ما يضمن للهاتشباك الخماسية الأبواب الحصول على معدلات أداء مرتفعة، مع قوة حصانية تصل إلى 250 حصاناً، وحصول محركها على هدير يوازي ذلك الصادر عن مركبات حلبات السباق، مع اقترانه في الوقت ذاته بتحقيق توفير كبير على صعيد استهلاك الوقود.

وتعد «فوكس ST» الجديدة ثمرة تعاون فرق الأداء العالمية للصانع الأميركي «فورد»، الموجودة في أميركا الشمالية وأوروبا، وآسيا، بعد أن اجتمعت بهدف تطوير كل من: الخصائص الأساسية للسيارة، والتوجيه وديناميكيات القيادة، وجودة الصوت، وتعزيز القوة، ما يمنحها شخصية رياضية متميزة وفريدة.

وعلى الرغم من احتفاظ «فوكس ST» بهويتها من حيث بنيتها الديناميكية، التي رافقت أجيالها السابقة، إلا أن «فورد» منحت سيارتها الجديدة مزيداً من السمات (العدائية)، بدءاً من الهيكل والمحرك وشبكة العادم، وصولاً إلى ضبطٍ أعلى لديناميكيات القيادة، من خلال نظام توجيه متطور، وانتهاءً بتعزيز مستويات الرفاهية في المقصورة الداخلية، رغم حصولها على بنية تصميمية رياضية، تعكس القدرات التي تتمتع بها السيارة.

واستفادت «فوكس ST» من التقنيات التي تؤمّنها محركات EcoBoost، ذات السعة الحجمية البالغة لترين، والمصنعة بالكامل من الألمنيوم، والقادرة على منح السيارة، القوة ذاتها التي يمكن الحصول عليها من خلال الاعتماد على محركات ذات عدد أسطوانات وسعات حجمية أكبر، ما ينعكس بدوره على خفض معدلات استهلاك الوقود، بجانب القدرة على تحقيق خفض في الوزن الإجمالي للمركبة، والذي ينعكس بدوره على تعزيز ديناميكيات القيادة في السيارة.

وتعتمد تقنيات محركات EcoBoost على مبدأ الضخ المباشر العالي الضغط والشحن التوربيني ذي القصور الذاتي المنخفض، وتقنية التوقيت المتغير للكامات المزدوجة المستقبلة Ti-VCT، ما يضمن خلق نطاق حرق متطور داخل الأسطوانات، وبالتالي القدرة على استخلاص قوة أداء كبيرة، في ظل معدلات منخفضة من استهلاك الوقود.

كما حظيت «فوكس ST» على ميزة «الهدير» المميز للمحرك، وذلك بعد أن قدم مهندسو «فورد» جهاز (توليف صوتي)، مشتقاً من شقيقتيها الأعلى على صعيد الأداء «RS» الأوروبية، و«RS500»، كما قدم خبراء الصانع الأميركي لسيارتهم «فوكس ST» نظام توجيه مطوراً، يشتمل على ترس بنسبة توجيه متغيرة، يمنح السيارة حساسية أعلى في التوجيه عند دخول السائق المنعطفات المتعرجة، مع إمكانية تخفيف حساسية التوجيه، عند القيادة على الخطوط المستقيمة السريعة.

johni_jabbour@yahoo.com

للإطلاع على الموضوع كاملا يرجى الضغط على هذا الرابط.

استطلاع الرأي
كم ساعة يقضيها ابنك على الأجهزة الإلكترونية مثل الكمبيوتر أو الكمبيوتر اللوحي أوالهاتف النقال؟
مواد ذات علاقة