الإمارات اليوم

«مول فور ذا وورلد»: 4 اتجاهات تشكّل ملامح التجارة الإلكترونية في 2017

:
  • دبي - الإمارات اليوم

أفاد خبراء التسوّق في منصة «مول فور ذا وورلد» Mall for The World.com للتجارة الإلكترونية، بأن هناك أربعة اتجاهات رئيسة تشكل ملامح التجارة الإلكترونية للعام الجاري، وذلك مع ازدياد عدد المستخدمين لإجراء مختلف عمليات الشراء المباشرة عبر الإنترنت، مثل حجوزات الفنادق وتذاكر الطيران والأجهزة والأدوات، وحتى متطلبات نمط الحياة اليومية، متوقعين أن يزيد حجم تجارة التجزئة الإلكترونية عالمياً من 300 مليار دولار إلى 900 مليار دولار بحلول عام 2020.

وأوضح الخبراء أن أول تلك الاتجاهات يتمثل في «البيانات المخصصة الديناميكية»، مشيرين إلى أن مواقع التسوق عبر الإنترنت توفر صفحات رئيسة مخصصة للمستخدمين لمساعدة المتعاملين على التسوق بشكل أسرع والعثور على العناصر والمنتجات بطريقة أكثر فعالية، فضلاً عن الوصول إلى ما يريدون بأقل عدد من النقرات على مواقع الشراء.

وأضافوا أن التحول إلى نمط «انقر واختر»، هو الاتجاه الثاني، بحيث تتحول المتاجر إلى نمط مواقع التسليم والخزانات الأوتوماتيكية وغيرها العديد من الطرق السهلة والسريعة لمنح المستخدمين أفضل تجربة لخدمات التوصيل واستلام المنتجات على الإطلاق، لافتين إلى أنه مع وجود مراكز رئيسة مركزية، يمكن للقائمين على مواقع التسوق الإلكترونية أن يرسلوا المنتجات إلى مواقع استلام أسرع من خدمات التوصيل، ما يمنح المتعاملين تجربة فريدة. وبين الخبراء أن الاتجاه الثالث يكمن في التجارة الإلكترونية على مواقع التواصل الاجتماعي، التي لاتزال في المقدمة، مشيرين إلى أنه بوساطة توصيات المعارف والأصدقاء يعتمد العديد من المتسوقين حالياً على مواقع التواصل الاجتماعي لخوض تجاربهم في التسوق الإلكتروني، حيث إنه بدعم من نقرات الإعجاب على منصات التواصل مثل «فيس بوك» و«تويتر» و«إنستغرام» وغيرها، ستستمر أدوات التسويق لمنصات التسوق الإلكتروني في السيطرة على حركة المبيعات باعتبارها قيمة كبيرة لتعزيز عملية البيع. أما الدفع عبر الهاتف المحمول، فهو الاتجاه الرابع لملامح التجارة الإلكترونية خلال عام 2017، إذ لفت الخبراء إلى ازدياد مبيعات الإنترنت عبر الهواتف الذكية بشكل ملحوظ خلال السنوات الماضية، موضحين أنه مع تصدر منصات نظام التشغيل «أندرويد» المشهد، أخذت شعبية عملية الدفع عبر الهواتف الذكية في النمو مع زيادة معدلات الأمان بشكل كبير من خلالها.

وذكروا أنه مع وصول حجم الدفع عبر الهاتف إلى نحو 50.92 مليار دولار في عام 2014، فإنه من المتوقع أن يصل إلى 693.35 مليار دولار بحلول عام 2019.

 

مواد ذات علاقة