الإمارات اليوم

«ننتندو» تطرح منصّة الألعاب «سويتش» في مارس المقبل

:
  • عواصم - بي.بي.سي

أعلنت شركة «ننتندو» اليابانية لألعاب الفيديو، طرح منصّة الألعاب «ننتندو سويتش»، التي طال انتظارها، وذلك في الثالث من مارس المقبل.

وذكرت الشركة أن «سعر المنصّة الجديدة يصل إلى 299.99 دولاراً في الولايات المتحدة، و279.99 جنيهاً إسترلينياً في بريطانيا، وهو السعر الذي فاق توقعات الكثير من المحللين».

وتعقد الشركة آمالاً كبيرة على المنصّة الجديدة، خصوصاً بعد فشل آخر إصدارات الشركة، «وي يو»، في تحقيق نجاح مشابه لمنصّة «وي» الأصلية.

وهبطت أسهم «ننتندو» بمجرد الإعلان عن اقتراب طرح «ننتندو سويتش» في الأسواق خلال أشهر قليلة.

وكانت «ننتندو» أعلنت في أكتوبر الماضي، أن المنصّة الجديدة ستجمع بين إمكانية الاستخدام كأداة لعب محمولة، والاستخدام كمنصّة ألعاب منزلية.

وتشبه «سويتش» جهاز الكمبيوتر اللوحي، لكنها مزوّدة بأدوات تحكم من الجانبين. ويمكن تشغيل المنصّة باللمس، كما ترصد أدوات التحكم حركة اللاعبين على غرار أدوات التحكم الخاصة بمنصّة «وي»، ويمكن توصيلها بجهاز التلفزيون.

وتزوّد المنصّة بالألعاب عبر وحدات ذاكرة صغيرة منفصلة مسجل عليها الألعاب تركب في الأداة الأساسية، وهو ما يذكر المستخدمين بمنصات الألعاب القديمة من «ننتندو».

وأشارت الشركة إلى أنها بصدد تطوير 80 لعبة جديدة، من بينها لعبة لشخصية ماريو الشهيرة، باسم «سوبر ماريو أوديسي»، التي يُتوقع إصدارها في نهاية العام الجاري.

ويرى محللون أن الأداة الجديدة قد تكون «المحاولة الأخيرة» لإصدار منصّة ألعاب منزلية من إنتاج الشركة اليابانية بعد فشل «وي يو».

وتفوقت منصّة الألعاب «بلاي ستايشن 4» من إنتاج شركة «سوني»، و«إكس بوكس» من شركة «ميكروسوفت»، على «وي يو» على مستوى المبيعات، رغم النجاح الذي حققته إصدارات «ننتندو» من الألعاب ثلاثية الأبعاد.

وقال محلل التكنولوجيا لدى «آي إتش إس»، بيرس هاردنغ رولز، إن «هناك نقطة تحول أخرى تشهدها الشركة، إذ تجسد منصّة (سويتش) استراتيجية جديدة لـ(ننتندو)».

وأضاف أن «العوامل الأكثر حسماً في نجاح المنصّة الجديدة هي تسويق الخواص التي تميز المنصّة عن غيرها من المنافسين، ومحتوى الألعاب الحصري، ونتمنى أن تكون الشركة قد استوعبت دروس الماضي من طريقة تسويق (وي يو)».

من جهته، قال محلل التكنولوجيا لدى «أوفام»، بول جاكسون، إنه «بإنتاج أداة ألعاب يمكن استخدامها في المنزل والتنقل بها، قد تحصل الشركة على نصيب كبير من السوق».

مواد ذات علاقة