الإمارات اليوم

أبرزها وضوح الشاشة مع إمكانية الكتابة عليها باليد.. وسهولة استخدام برمجيات تحرير الصور والفيديو

10 أسباب تجعل «نوت 8» يتفوق على «بيكسل 2» في قطاع الأعمال

:
  • القاهرة - الإمارات اليوم

بعد إطلاقه رسمياً أوائل الشهر الجاري، أظهر هاتف «بيكسل 2 إكس إل» من شركة «غوغل» الأميركية أداء ضعيفاً أمام هاتف شركة «سامسونغ» الكورية الجنوبية «غالكسي نوت 8» الذي طرح رسمياً بالأسواق قبل أشهر عدة. وكشف تحليل مقارنة نشرت نتائجه أخيراً، أن «غالكسي نوت» يبدو متفوقا في ما يتعلق بالتوافق مع متطلبات الاستخدام داخل المؤسسات والشركات وقطاع الأعمال عموما، حيث ظهر هذا التفوق في العديد من النقاط، أبرزها دقة ووضوح الشاشة مع سهولة الكتابة عليها باليد، فضلاً عن سهولة استخدام برمجيات تحرير الصور والفيديو وإمكانات الكاميرا، وذلك بحسب ما جاء في التحليل الذي أجرته شبكة «زد دي نت» zdnet.com المتخصصة في مجال تقنية المعلومات والاتصالات.

• يعد برنامج تحرير الصور «بدائياً» في هواتف «بيكسل 2 إكس إل»

• خدمة الدفع الإلكتروني عبر «غالكسي نوت 8» أوسع انتشاراً وأسهل استخداماً

ولخصت الشبكة نتائج تحليلها بالقول: إن هناك 10 أسباب تجعل «غالكسي نوت 8» أفضل من «بيكسل 2 إكس إل» في مجال الاعمال، والاستخدامات المختلفة داخل المؤسسات والشركات. ووصفت الشبكة هذه الأسباب بـ«القهرية»، أي التي لا يمكن التغاضي عنها عند المقارنة. وفي ما يلي الأسباب الـ10:

قلم الكتابة

وأظهرت مقارنة «زد دي نت» أن كتابة المذكرات والملاحظات على الشاشة تحسنت كثيراً وتفوقت لدى هاتف «نوت 8»، مع وجود خيارات وأوامر متاحة بسهولة، حيث يمكن رسم الملاحظات في صورة من نمط «جي آي إف»، مع دعم للترجمة اللحظية، والعديد من الوظائف التي لا توجد في معظم الهواتف الذكية المتاحة الأخرى، بما فيها «بيكسل 2 إكس إل».

الكاميرات الخلفية

وتم اختبار هذه النوعية من الكاميرات في العديد من الهواتف الذكية، إذ تبين أن هناك الكثير من الميزات المعتادة في «غالكسي نوت 8» مقارنة بغيره، منها خاصية التقاط الصور، والاحتفاظ بها مؤقتاً لحين أن يقرر المستخدم ما الذي سيفعله بها بعد ذلك. وكشفت مقارنة «زد دي نت»، أن هذه الخاصية موجودة بشكل أفضل في «نوت 8»، فضلاً عن أن الكاميرا ثنائية العدسة مزودة بالتقريب والتصوير عن بعد ودعم الزاوية الواسعة، إلى جانب الالتقاط المزدوج، علاوة على حزمة برمجيات متقدمة لتحرير الصور والفيديو، مشيرة إلى أنه في ما تبدو برمجيات الصور في «غوغل» أقرب إلى البدائية أو المواصفات الأساسية، فإن برمجيات «نوت 8» تطرح نفسها كبديل متقدم.

الشاشة

ويحتوي «غالكسي نوت 8» على شاشة أكبر قليلا من شاشة «بيكسل 2 إكس إل»، حيث تأتي بقياس 6.3 بوصات، من دون حواف جانبية، ومع حواف صغيرة جداً أعلى وأسفل. وأظهرت الاختبارات المستقلة أن «نوت 8» يعمل بأفضل شاشة على الإطلاق في كل الهواتف الذكية وليس فقط أمام «بيكسل 2 إكس إل».

الذاكرة والتخزين

ووفقاً لتحليل «زد دي نت»، تمتلك هواتف «غوغل بيكسل 2 إكس إل» وحدة ذاكرة الكترونية سعة 4 غيغابايت، إضافة إلى وحدة تخزين تراوح سعتها بين 64 و128 غيغابايت كسعة تخزينية داخلية فقط، في حين تبلغ سعة وحدة الذاكرة الالكترونية في «غالكسي نوت 8» 6 غيغابايت، إلى جانب سعة وحدة التخزين 64 غيغابايت كوحدة ذاكرة داخلية مع منفذ لوحدات تخزين طراز «مايكرو إس دي» بسعات تخزين غير محدودة.

شبكات الاتصالات

وكشف التحليل أن «غالكسي نوت 8» متاح للعمل على جميع شبكات الاتصالات المحمولة، حيث تقدم الشركات المشغلة لهذه الشبكات طرقاً مختلفة لبيع وتوزيع «غالكسي نوت»، بينما «بيكسل 2 إكس إل»، فهو متاح حتى الآن من خلال الطلب المسبق من متجر «غوغل» على الانترنت فقط.

الشحن اللاسلكي

وأفادت مقارنة «زد دي نت» بأن شركتي «سامسونغ» و«أبل»، أضافتا أخيراً خاصية الشحن اللاسلكي الأساسية الى هواتفهما الجديدة، لكن هواتف «غوغل بيكسل 2 إكس إل» ليست مزودة بخاصية الشحن اللاسلكي، لافتة إلى أن طريقة الشحن هذه مريحة، وتتيح خيارات واسعة للعاملين داخل المؤسسات والشركات، إذ إنه بمجرد وضع الشاحن اللاسلكي على المكتب سيكون من الصعب أن يعود المستخدم إلى «الكبل» مرة أخرى.

خدمة دفع «سامسونغ»

وجاء في المقارنة أن خدمة الدفع الإلكتروني من خلال نظام التشغيل «أندرويد» شائعة، لكن لا شيء يتفوق على خدمة دفع «سامسونغ» حينما يتعلق الأمر بعدد أماكن البيع بالتجزئة والمواقع التي تدعم هذه الخدمة الأوسع انتشاراً والأسهل استخداماً، حيث تسمح هذه التقنية لصاحب الهاتف بأن يستبدل بطاقة الائتمان بخدمة الدفع عبر «نوت 8».

منفذ سماعة الرأس

وأشارت المقارنة إلى أنه في وقت تخلت فيه شركة «أبل» وغيرها من مصنعي هواتف «أندرويد» عن منفذ سماعة الرأس، فإن الكثير من المستخدمين لايزال يرى في هذا المنفذ الطريقة الأفضل في الاستماع، مبينة أن «نوت 8» لايزال لديه هذه الميزة المفيدة، حينما لا تكون هناك سماعات «بلوتوث» متاحة أو مشحونة.

«بيكسبي الرقمي»

وذكر تحليل «زد دي نت» أنه غالبا ما يتم الهجوم على مساعد «بيكسبي الرقمي» في «نوت 8» من قبل الصحافة التقنية، لكنه فعلياً مفيد للذين يقومون بأعمال حقلية أو ميدانية، أو الذين يحتاجون إلى أن تكون كلتا اليدين متحررتين أثناء العمل، موضحاً أن «بيكسبي» هو الاقرب لتحقيق هذا الأمر، حيث يتضمن بعض الوظائف المميزة.

«سامسونغ ديكس»

وبين التحليل أن عدد مستخدمي خاصية «سامسونغ ديكس»، التي تتيح للمستخدم الاعتماد على الهاتف كحاسوب شخصي في «غالكسي 8» أكبر من مستخدميها في «غالكسي نوت 8 إكس»، لما شهدته من تحسينات تتفوق على «بيكسل 2 إكس إل»، منها مؤتمرات الفيديو والمزيد من الدعم للتطبيقات، وتطبيق إطلاق أفضل يعمل مع تجربة شاشة محسنة بالكامل.

استطلاع الرأي
كم ساعة يقضيها ابنك على الأجهزة الإلكترونية مثل الكمبيوتر أو الكمبيوتر اللوحي أوالهاتف النقال؟
مواد ذات علاقة