الإمارات اليوم

3 ذهبيات للنعيمي والراشدي ومهرة.. والعين يقفز إلى الصدارة

الإمارات تحصد 20 ميدالية ملوّنة في «ريو غراند سلام للجوجيتسو»

:
  • ريو دي جانيرو - الإمارات اليومريو دي جانيرو - الإمارات اليوم

نجح أبطال الإمارات للجوجيتسو، أول من أمس، في رفع رصيدهم إلى 20 ميدالية ملونة، خلال منافسات اليوم الثالثوالأخير بالجولة الثالثة من بطولة أبوظبي غراند سلام للجوجيتسو، التي أقيمت منافساتها في «أرينا دي كاريوكا 1» بمدينة ريو دي جانيرو البرازيلية، بعد أن كانت نتائج البعثة في اليوم الأول والثاني قد اقتصرت على سبع ميداليات ملوّنة فقط.

الميداليات الـ13 الجديدة التي حصدها أبطال وبطلات الإمارات باليوم الثالث، كانت عبارة عن ثلاث ذهبيات، ومثلها من الفضيات، بالإضافة إلى سبع برونزيات، حيث حلق بالذهب كلّ من يحيي النعيمي لاعب نادي العين، الذي شارك في فئة الناشئين للحزام الأزرق في وزن 46 كغم، وعلي محمد الراشدي لاعب نادي الوحدة الذي شارك في فئة الحزام الأبيض لوزن 60 كغم، ومهرة الهنائي لاعبة نادي العين التي شاركت في وزن 52 كغم للناشئات بالحزام الأزرق. وأحرز الفضيات كل من ساري الكتبي لاعب نادي العين فئة الناشئين لوزن 46 كغم حزام أزرق، ووديمة اليافعي لاعبة العين فئة الناشئات للحزام الأزرق وزن 48 كغم، وعبدالله عبدالله لاعب الجزيرة فئة الأساتذة 2 لوزن 94 كغم الحزام الأزرق. فيما كانت برونزيات اليوم الثالث من نصيب كل من أحمد المصعبي لاعب الجزيرة في وزن 77 كغم ماسترز 2 رجال حزام الأزرق، وحصة الشامسي لاعبة العين في وزن 77 كغم للناشئات حزام الأزرق، وميثاء شريم لاعبة العين في وزن 52 كغم ناشئات حزام أزرق، وذياب النعيمي لاعب العين في وزن 55 كغم ناشئين، وعبدالله القبيسي لاعب الوحدة ناشئين حزام أبيض وزن 94 كغم، وعبدالله السناني لاعب الجزيرة في وزن 77 كغم لفئة الأساتذة حزام أزرق، وعادل سيف البلوشي لاعب بني ياس الذي شارك في فئة الأساتذة 3 لوزن 77 كغم.

وفرضت نزالات اليوم الأخير واقعاً جديداً على ترتيب أندية الإمارات في هذه البطولة، حيث قفز العين ليحتل المركز الأول برصيد 1380 نقطة، وحلّ الوحدة وصيفاً برصيد 1100 نقطة، فيما تراجع الجزيرة إلى المركز الثالث برصيد 1088 نقطة، واكتفى نادي بني ياس برصيد 700 نقطة.


مهرة الهنائي: غيّرتُ استراتيجيتي في النهائي

أكدت مهرة الهنائي، صاحبة الميدالية الذهبية في وزن 52 كغم، الحاصلة في الحزام الأزرق للناشئات، أن جولة ريو دي جانيرو هي الأصعب والأهم، لأنها خاضت فيها نزالات من العيار الثقيل.

وتقول الهنائي: «نزال النهائي كان الأصعب، لأن اللاعبة عندما تصل للنهائي تشعر بالتوتر قبل المواجهة، خصوصاً أن النزال النهائي حاسم، والحرص قد يؤدي إلى الخوف أو الارتباك، ولكنني تغلبت على التوتر بالحذر والتركيز والإحماء القوي قبل المواجهة، وقد غيّرت استراتيجيتي في النهائي، لأنني سبق لي أن واجهت اللاعبة التي خاضت أمامي النهائي مرتين من قبل، واعتمدت على حركة الجارد، فوصلت إلى ما أريده».

مواد ذات علاقة