الإمارات اليوم

تحديات الدمج أهم الأولويات لرسم هوية النادي

شباب الأهلي - دبي يدرس خيار الاكتفاء بالمشاركات المحلية

:
  • دبي - الإمارات اليوم

تدرس إدارة نادي «شباب الأهلي - دبي»، جدياً، خيار الاكتفاء بالمشاركات المحلية، وعدم المشاركة في المسابقات الخارجية الموسم المقبل. ويأتي هذا التوجه للنادي الجديد، في إطار إعادة رسم الهوية الخاصة بالنادي، بعد تغيير الاسم والشعار والألوان، واستثمارها بشكل يولد العائد السليم لخزانة النادي في المشاركات القارية.

ويمضي وفق البرنامج الموضوع والدعم اللامحدود الذي يوليه سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي رئيس النادي، لتسهيل الصعاب والتحديات التي تواجه العمل الإداري في النادي. وذكر بيان صحافي أن اتجاه النادي لعدم المشاركة في البطولات الخارجية، حالياً، يأتي في ظل التحديات القائمة الآن، وتحديداً أمام اللجنة العليا للإشراف على الدمج برئاسة خليفة سعيد سليمان، وذلك في سياق الجهود الإدارية الرامية إلى الانتهاء من تحديات الدمج، وفق البرنامج المعتمد، كما أن اللجنة أمامها العديد من الأولويات التي تعمل على ترسيخها، وتجاوز مرحلة التحديات القائمة، التي يتصدرها ملف إعادة الهيكلة الإدارية والمالية، وضم الأصول والاستثمارات، بعد إتمام الدمج واستصدار التراخيص والاعتمادات اللازمة بذلك. ويدلل توجه نادي «شباب الأهلي - دبي» إلى سياسة التأني، التي تعتمدها لجنة الإشراف، من أجل وضع دعائم ثابتة ومتينة لنادٍ، يكون مؤسسة رياضية يشار لها بالبنان، ما يؤكد أن النادي يتبع نهجاً مؤسسياً رياضياً هادفاً، يتمثل في أن تكون أولويات المشاركات لمواءمة المصروفات بالنتائج والإيرادات وقيمة الإنجازات. وبات أكيداً أن اللجنة العليا للإشراف على الدمج ترنو إلى خلق أرضية صلبة في العمل، يواكبها في الوقت نفسه التركيز على بناء فرق النادي بصورة مستدامة للمنافسات، وذلك أولى من المجازفات العاجلة.

قصص رئيسة
مواد ذات علاقة
المزيد من الأخبار الرياضية
آخر الأخبار