الإمارات اليوم

الشحي: الفكرة بدأت عقب المعاناة في البحث عن ملعب شاغر

مواطن يصمّم موقعاً لإدارة ملاعب كرة القدم

:
  • محمد أبوإسماعيل ــ رأس الخيمة
  • تصميم الموقع ولوحة التحكم الخاصة بالأعضاء. من المصدر
  • محمد الشحي : لاقى الموقع نجاحاً كبيراً وانتشاراً بين ملاعب رأس الخيمة، والآن في الطريق للتعاقد مع عدد أكبر من الملاعب المنتشرة بكثرة في مختلف مناطق الدولة.

أنهى الطالب بكلية الإمارات للتقنية محمد عبدالله الشحي، معاناته في البحث عن ملعب لممارسة كرة قدم، من خلال تصميم موقع لإدارة وتأجير ملاعب كرة القدم عبر الإنترنت، في خدمة يقدمها إلى كل محبي وممارسي لعبة كرة القدم في الدولة، وأيضاً لأصحاب الملاعب، إذ أصبح تأجير ملاعبهم الآن سهلاً عن طريق خدمة الإنترنت.

10 ملاعب مسجلة في الموقع

تم تسجيل 18 ملعباً في الموقع الجديد «R50» حتى الآن، ستة منها داخل رأس الخيمة، وثلاثة في الفجيرة، وملعب من دبي، وبمجرد أن يدخل العضو المسجل على الصفحة يجد الملاعب المسجلة، وهو الأمر الذي سهّل من مهمة البحث عن ملعب غير مشغول.

وانتشرت ملاعب كرة القدم الاصطناعية في الكثير من الأماكن بمختلف مناطق الدولة، وأصبح مشروعاً رياضياً مربحاً، إضافة إلى أهميته لمحبي كرة القدم، لكن يواجه اللاعبون الراغبون في ممارسة هوايتهم بلعب كرة القدم، صعوبة في إيجاد مكان وملعب خالٍ يستطيعون من خلاله لعب الكرة.

وتفصيلاً، قال محمد الشحي، لـ«الإمارات اليوم»: «بدأت الفكرة معي منذ نحو عام، عقب المعاناة في البحث عن ملعب من أجل ممارسة كرة القدم بالملاعب المنتشرة في رأس الخيمة، وخلال هذه الفترة كنت أتواصل مع أكثر من خمسة أو ستة ملاعب، وأعاود الاتصال بها أكثر من مرة، حتى يجيب صاحب الملعب أو مسؤول الحجز، الذي قد يكون في عطلة أو مشغولاً بعمل آخر، ولا يعاود الاتصال بي، وهو ما كان سبباً في عدم ممارسة الرياضة لفترة كبيرة، بسبب عدم القدرة على المرور على كل الملاعب لمعرفة أيها شاغر».

وأضاف: «ظلت فكرة تصميم موقع لإدارة وتأجير ملاعب كرة القدم عبر الإنترنت، لدي لمدة ستة أشهر، قبل أن أقرر تنفيذها، وتعاقدت مع شركة لتنفيذ الموقع بأحدث وأفضل الطرق تحت مسمى (R50)، واستمرت عملية إنشاء الموقع ستة أشهر إضافية، حتى رأى النور رسمياً، ولاقى نجاحاً كبيراً وانتشاراً بين ملاعب رأس الخيمة، وفي الطريق للتعاقد مع عدد أكبر من الملاعب المنتشرة بكثرة في مختلف المناطق بالدولة، من أجل خدمة محبي وعشاق كرة القدم».

وتابع الشحي: «تطورت الفكرة بعد ذلك بعمل أرشيف خاص للبطولات التي تقوم بها الملاعب المسجلة وتحميل الصور، وأيضاً إلقاء الضوء على أهم الأحداث الرياضية التي ستقام في الإمارات خلال الفترة المقبلة، وفي المستقبل سيتجه الموقع إلى الجانب الإخباري بنقل أهم الأخبار الرياضية في الإمارات ثم الخليج والوطن العربي، وأيضاً أهم الأخبار العالمية».

ويتيح الموقع لكل عضو من أعضائه حرية التحرك في حجوزاته، والتواصل المباشر مع الملاعب عن طريق لوحة مفاتيح خاصة بكل عضو، لتأكيد الحجز أو إلغائه عند حدوث أي ظرف، وهي طريقة سهلة بإرسال رسالة مباشرة من الموقع إلى صاحب الملعب، ومن ثم تأكيد الحجز أو الإلغاء في الوقت نفسه دون حاجة إلى الاتصال.

وقال الشحي: «أشاد العديد من أصحاب الملاعب بالفكرة، وأكدوا أنها تحدث لأول مرة، خصوصاً أنها لا تكلفهم شيئاً، وتفتح أمامهم مجالاً جديداً لإدارة ملاعبهم، ومنهم من طلب تأخير التعاقد مع الموقع، والتسجيل فيه، حتى يغير المسؤول عن الحجوزات، بسبب عدم قدرته على التواصل إلكترونياً، وكل هذا يؤكد نجاح الفكرة التي بدأت صغيرة ونخطط لتوسيعها وتعميمها». وأوضح الشحي، أن هناك مجموعة كبيرة من أصدقائه يعملون معه على الموقع لتسهيل مهمته، وسيكون هناك تحديث مستمر على الموقع، ليتناسب مع احتياجات كل ممارسي كرة القدم.

مواد ذات علاقة