الإمارات اليوم

أطلقت مبادرة تستمر عاماً وتقام على 4 مراحل

«شرطة دبي» تجوب الأحياء السكنية بحثاً عن «الروح الإيجابية»

:
  • دبي - الإمارات اليوم

أطلقت القيادة العامة لشرطة دبي، مبادرة رياضية مجتمعية جديدة تحمل شعار «الروح الإيجابية» بالتعاون مع مجلس دبي الرياضي وعدد من الدوائر الحكومية وشبه الحكومية، ضمن «مبادرة حمدان بن محمد للرياضة المجتمعية».

وتتضمن المبادرة التي تم الإعلان عنها في مؤتمر صحافي، أمس، تنظيم منافسات رياضية بمناطق دبي المختلفة خلال فترات الصيف، في ألعاب: كرة القدم، الكرة الطائرة، الكريكت، كرة السلة، رياضات أصحاب الهمم، بالإضافة الى حملات توعوية وتثقيفية لمختلف فئات المجتمع.

المبادرة تستهدف أبناء المناطق والأحياء السكنية

أكد العميد محمد راشد بن صريع، أن المبادرة تستهدف أبناء المناطق والأحياء السكنية في دبي من مختلف الجنسيات والفئات والأعمار، في مقدمتهم أصحاب الهمم، مبيناً أن المشاركة في المنافسات فرصة مثالية لتنمية المواهب في مختلف الألعاب الرياضية، إضافة إلى كونها مصدراً للطاقة الايجابية، وملتقى اجتماعياً لسكان المناطق التي تجرى بها الفعاليات.

وقال: «حرصنا على إضافة البرامج التوعوية والثقافية إلى برنامج منافسات الدورة الرياضية، حرصاً على توعية الشباب والفئات السنية الصغيرة بالقيم والاخلاق الحميدة، وتقاليد مجتمعنا الأصيلة التي تسهم في تنشئتهم بالصورة المطلوبة، وتصنع منهم رجالاً نافعين لأنفسهم وأسرهم وأوطانهم في المستقبل، كما تسهم في صقل شخصياتهم وتعزز الثقة لديهم».

حضر المؤتمر الأمين العام لمجلس دبي الرياضي، سعيد حارب، ومدير الإدارة العامة للتحريات بالإنابة رئيس فريق عمل المبادرة، العميد محمد راشد بن صريع، ونائب مدير الإدارة العامة لإسعاد المجتمع بالقيادة العامة لشرطة دبي، العميد خالد علي شهيل.

وأعلن الحاضرون عن تفاصيل المبادرة، التي تستمر عاماً، وتنطلق في الـ29 من شهر مايو الجاري، وتستمر حتى 31 مايو من العام المقبل، وفق أربع مراحل زمنية، تبدأ المرحلة الأولى من منطقة مردف، وتشتمل على رياضات متنوعة، وبرامج توعوية تستضيفها حديقة أب تاون وحديقة مردف وتستمر حتى 25 أغسطس المقبل.

وتقام المرحلة الثانية بمنطقة محيصنة الثانية في الفترة من الاول من سبتمبر حتى نهاية نوفمبر 2017، وتنطلق المرحلة الثالثة من منطقة البرشاء الأولى في بداية ديسمبر 2018 وتنتهي في 28 فبراير 2018، لتبدأ المرحلة الرابعة والاخيرة من المبادرة بالقوز الصناعية الأولى، مطلع مارس 2018 وتختتم في نهاية مايو 2018.

وقال سعيد حارب: «تهدف المبادرة إلى ترسيخ قيم التسامح والتعايش والحوار بين أفراد المجتمع واحترام الآخرين وتقبلهم، مع نبذ كل أشكال التطرف والكراهية والعنف والعصبية والتمييز، ونشر الثقافة الرياضية والاستفادة من الرياضة كأداة اجتماعية فعالة لاستغلال أوقات الفراغ، بما يعود بالنفع على كل أفراد المجتمع»،مضيفاً: «سعداء في مجلس دبي بتلك المبادرة، ومذكرة التفاهم الموقعة بين الطرفين، هناك تنسيق متكامل بيننا في تنظيم الفعاليات، ونود بتلك المناسبة أن نشيد بالجهود الكبيرة التي تبذلها الشرطة ومساهمتها الواضحة في خدمة وإسعاد المجتمع»، مؤكداً حرص المجلس على توفير الدعم اللوجستي المطلوب لإنجاح المبادرة التي سيتم من خلالها إيصال العديد من الرسائل المهمة لأفراد المجتمع.

وتابع: «تحمل المبادرة شعار (الروح الإيجابية)، لأن ممارسة الرياضة والتنافس الودي بروح رياضية من أهم أسباب تزويد أفراد المجتمع بمقومات السعادة والطاقة الإيجابية، كما أن مثل هذه المنافسات تحقق أهدافاً اجتماعية مهمة بالمساهمة في تعزيز قيم التعايش والمحبة والتعاون بين سكان مدينة دبي الذين ينتمون إلى أكثر من 200 جنسية مختلفة تعيش في وئام وسلام».

مواد ذات علاقة