الإمارات اليوم

13 ميدالية حصيلة المشاركات الأولمبية.. منها واحدة للأسوياء

20 ميدالية أولمبية.. هدف الإمارات الاستراتيجي حتى دورة 2020

:

بدأت الرياضة الإماراتية في صناعة تاريخ جديد على مستوى مشاركاتها الخارجية، في أكبر محفل عالمي، الألعاب الأولمبية، التي كانت قد دشنت أولى ميدالياتها بالذهبية التاريخية للشيخ أحمد بن حشر آل مكتوم، حينما فاز بذهب الرماية في أولمبياد أثينا 2004.

ومنذ المشاركة الأولى للأولمبياً عام 1948، في لوس أنجلوس، التي أقيمت بالولايات المتحدة الأميركية، حصدت الرياضة الإماراتية 13 ميدالية، معظمها في دورة المعاقين، التي تعقب مباشرة كل دورة للأسوياء كل أربع سنوات، في حين ظلت الميدالية اليتيمة للأسوياء، تلك التي دون بها الشيخ أحمد بن حشر اسم الإمارات في السجل الذهبي الأولمبي.

ويفرض هذا الواقع الذي لا يعكس التطور الحاصل في مستوى التحضير، والإمكانات المتاحة للرياضيين، والاتحادات المسؤولة في رياضة الإمارات تحديات كبيرة أمامها، وكذلك أمام اللجنة الأولمبية والهيئة العامة للشباب والرياضة، وسط طموحات بالارتقاء بمستوى الرياضيين على وجه التحديد، والمتمثلة في بلوغ الإنجازات والميداليات الأولمبية إلى الميدالية الـ20، مع قدوم عام 2021، المتمثل في رؤية الإمارات الاستراتيجية.

وعلى الرغم من حداثة المشاركات الإماراتية الأولمبية، مقارنة بالدول العربية، التي بدأت في أولمبياد استكهولم 1912، عبر المبارز المصري أحمد حسني، من خلال سلاح الشيش، إلا أن أنجاز رياضة الأسوياء الإماراتية، المتمثل في ذهبية الشيخ أحمد بن حشر، مكنت الإمارات من الحلول في المركز السادس لسجل الإنجازات العربية في المشاركات الأولمبية، الممتد 100 عام، والذي يحوز 94 ميدالية، بصدارة مصرية مع سبع ذهبيات، تسع فضيات، و10 برونزية، مع وصافة للمغرب صاحبة الست ذهبيات، وخمس فضيات، 11 برونزية.

وبصورة مغايرة، تمكنت رياضة المعاقين الإماراتية، التي سجلت وجودها الأول في نسخة أتلانتا عام 1996، من السير قدماً نحو اعتلاء منصات التتويج، التي بدأت مع سيدني 2000، بحصد أربع ميداليات (ثلاث فضة، وواحدة برونز»، والتي تواصلت على مدار النسخ التي تلتها، عبر حصد أربع ميداليات في أثينا 2004، ومنها الذهبية الأولى التي جاءت عبر الرباع محمد خميس في رفع الأثقال لوزن 90 كلغ، والذي تمكن في بكين 2008 من انتزاع فضية الوزن ذاته، لتكون الميدالية الإماراتية الوحيدة لتلك النسخة، ولتختتم الانجازات في نسخة لندن 2012، عبر ذهبية عبدالله العرياني في الرماية، وفضية وبرونزية محمد القايد، في سباقي 200 و100 متر للكراسي المتحركة.

تنشر «الإمارات اليوم» تقارير وملفات دورية، تتناول بالتفصيل محاور «الأجندة الوطنية» التي أطلقها صاحب السموّ الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، منتصف شهر يناير 2014، وصولاً إلى «رؤية الإمارات 2021» في عيدها الذهبي، بمناسبة إكمالها 50 عاماً من اتحادها. وسيتناول محررو الصحيفة في جميع الأقسام عبر هذه المساحة ما يستجد في كل محور من محاور التطوير والتحديث والبناء، سواء تعلق الأمر بإنجاز ما في أحد المجالات أو قصور في آخر، وعبر سلسلة تحقيقات وملفات موسعة، يؤمل أن توثق للسنوات السبع المقبلة من عمر «الأجندة الوطنية».

12 ميدالية كسبها المعاقون

حققت الإمارات 13 ميدالية أولمبية، منها ذهبية الشيخ أحمد بن حشر آل مكتوم، التي أدخلته التاريخ من أوسع أبوابه في أولمبياد أثينا 2004، حينما حقق المركز الأول في رماية الأطباق المزدوجة من الحفرة «دبل تراب»، أما الميداليات الـ12 الأخرى، فكانت من نصيب منتخب المعاقين في أولمبياد المعاقين، التي تقام بعد الأولمبياد الرئيسة.

السجل الكامل لإنجازات الإمارات الأولمبية

الميداليات الذهبية

الأسوياء

* أحمد بن حشر - الرماية أثينا 2004.

المعاقون

* محمد خميس - رفع الأثقال أثينا 2004.

* عبدالله العرياني - الرماية لندن 2012.

الميداليات الفضية

* حميد مراد في رمي الرمح بسيدني 2000.

* نصيب عبيد في الكراسي المتحركة بسيدني 2000.

* أحمد زعل في 400 متر للشلل الدماغي سيدني 2000.

* مانع خليفة في دفع الجلة بدورة أثينا 2004.

* محمد خميس في رفع الأثقال بكين 2008.

* محمد القايد في الكراسي المتحركة لندن 2012.

الميداليات البرونزية

* أحمد زعل في 200م للشلل الدماغي سيدني 2000.

* علي قمبر في الكراسي المتحركة بأثينا 2004.

* محمد المهيري في رمي القرص أثينا 2004.

* محمد القايد بالكراسي المتحركة لندن 2012.

http://media.emaratalyoum.com/images/polopoly-inline-images/2014/02/94658.jpg

خلفان المهيري حامل برونزية أثينا 2004 لرمي القرص.


لندن 2012

http://media.emaratalyoum.com/images/polopoly-inline-images/2014/02/94659.JPG

واصلت رياضة المعاقين تألقها في الدورات الأولمبية، وتمكن عبدالله العرياني من انتزاع الميدالية الذهبية في رمي البندقية «60 طلقة» لـ50 متراً، بتسجيله مجموع نقاط بلغ 694.5 نقطة، فيما نجح بطل العالم لسباق الكراسي المتحركة، محمد القايد، في تحقيق فضية 200 متر لفئة تي 34، والذي أعقبه ببرونزية الفئة ذاتها لمسافة 100 متر.


بكين 2008

http://media.emaratalyoum.com/images/polopoly-inline-images/2014/02/94657.jpg

غابت الإنجازات الإماراتية على صعيد رياضة الأسوياء، وانحصرت إنجازات المعاقين على ميدالية فضية يتيمة، حصدها الرباع محمد خميس، أمام عمالقة العالم، يتقدمهم الرباع الكوري شون بارك، الذي فشل في بلوغ منصات التتويج، وتمكن خميس من احتلال المركز الثاني لوزن 90 كلغ، برفعة بلغت 227.5 كلغ، فيما ذهبت الميدالية الذهبية للبطل الصيني يو هان، الذي نجح حينها في تحقيق رفعة بلغت بلغت 235 كلغ.


أثينا 2004

http://media.emaratalyoum.com/images/polopoly-inline-images/2014/02/94656.jpg

استهلت دورة أثينا بإنجازٍ إماراتي، هو الأول من نوعه على صعيد رياضة الأسوياء، بتتويج الشيخ أحمد بن حشر آل مكتوم بذهبية الرماية، ولتواصل الرياضة الإماراتية تألقها، من خلال حصد أبطال رياضة المعاقين أولى ميدالياتهم الأولمبية الذهبية، التي جاءت بمنافسات رفع الاثقال لوزن 90 كيلوغراماً، وتوج بها محمد خميس، والتي جاءت مكملة لفضية مانع عبدالله خليفة في دفع الجلة لفئة 32، وبرونزيتي كل من علي قمبر علي في سباق الكراسي المتحركة لمسافة 400 متر للشلل الدماغي لفئة 37، ومحمد حميد خلفان المهيري في رمي القرص لفئة 34.


سيدني 2000

http://media.emaratalyoum.com/images/polopoly-inline-images/2014/02/94661.jpg

حصدت رياضة المعاقين، خلال مشاركتها بدورة الألعاب الأولمبية في سيدني صيف عام 2000، أربع ميداليات، جاءت أولاها مع فضية رمي الرمح، عبر اللاعب حميد حسن مراد، أعقبتها فضية نصيب عبيد سبيت، باحتلاله المركز الثاني لسباق 400 للكراسي المتحركة، ولتأتي الفضية الثالثة، والبرونزية الوحيدة، عبر اللاعب أحمد سيف زعل، التي حصدها في سباقي فئة 36 للشلل الدماغي لمسافتي 400 و200 متر على التوالي.

مواد ذات علاقة