الإمارات اليوم

عدد المشاركين:0

غاموندي: اتحاد كلباء لن يرضى إلا بلقب «الهواة»

دبا الفجيرة يقترب من التأهل عبر مــياه الخليج

التاريخ::
المصدر: محمد فاضل - الفجيرة
  • من لقاء سابق بين الشعب ومسافي. الإمارات اليوم

اقترب فريقا اتحاد كلباء ودبا الفجيرة من تحقيق حلم الصعود إلى مصاف دوري المحترفين بشكل كبير، بعد تغلب الاتحاد على مسافي بهدفين لهدف، ليحافظ على صدارة ترتيب الفرق برصيد (40) نقطة، وبالنتيجة ذاتها تغلب دبا الفجيرة على الخليج، وأصبح على مقربة من التأهل للعب في دوري المحترفين لأول مرة في تاريخه باحتلاله مركز الوصيف وله (36) نقطة، فيما واصل الشعب المطاردة في المركز الثالث برصيد 34 نقطة بعد فوزه على العروبة (4-1).

وعبر مدرب اتحاد كلباء، الأرجنتيني ميغيل غاموندي، عن ارتياحه لاقتراب فريقه من التأهل، مؤكداً أنه لن يفكر باللعب من أجل حصد النقطة التي ستكون كافية للصعود في المباراة المقبلة مع العروبة على ملعبه وامام جمهوره الجمعة المقبلة، بقدر الفوز للظفر بلقب بطل الدوري.

وقال غاموندي لـ«الإمارات اليوم»: «خضنا مباراة كبيرة من الناحيتين الفنية والبدنية مع مسافي، وكانت مباراة صعبة، ولذلك فإن نتيجتها تبدو لي غالية جداً، وانا سعيد لكني أجلت الفرحة حتى الجمعة المقبلة عندما اكون مع جمهور الفريق وبملعبنا، وهناك ستكون الفرحة الكبرى».

وكشف غاموندي «تمنيت ان يظهر منافسنا مسافي بالصورة المتميزة التي ظهر عليها امامنا اليوم، من اجل ان تكون فرصة للاعبينا للتعبير عن امكاناتهم بشكل اكثر تميزاً، وان يواصلوا تقديم المباريات الكبيرة وتحقيق الانتصارات التي تكشف عن قدرات فريقنا وتليق بالأبطال».

دبا الفجيرة كسب فريقاً

من جهته، وصف مدرب دبا الفجيرة، المصري طارق السيد، نقاط المباراة التي حققها السماوي بالتغلب على الخليج بأنها الأغلى لفريقه في المسابقة لكونها جاءت في وقت عصيب بسبب ارتفاع وتيرة المنافسة اعلى الترتيب للصعود لدوري المحترفين، كما هي في القاع خشية الهبوط للقسم (ب) بالنسبة للفريقين.

وقال «النقاط كانت تعني مواصلة المشوار من عدمه، بمعنى ان نبقى قريبين من التأهل او ان تتلاشى فرصتنا، والحمد لله نجحنا في ابقاء فريقنا في واجهة المنافسة»، واضاف «لاعبونا كانوا ابطال المباراة ونجحوا في تحقيق العلامة الكاملة بكسبهم فريقاً عنيداً مثل الخليج، وتحقيقهم فوزاً هو الأصعب ونقاطه هي الأغلى، والأهم من ذلك نجحنا في التخلص من الضغط النفسي الذي فرضته علينا شدة المنافسات، ولذلك فإن لاعبينا بحق يستحقون التحية والتقدير بشكل كبير».

وتابع «رغبة الفريقين في الحصول على النقاط اشعل المباراة فنياً وحماسياً، والحمد لله كان كل شيء لمصلحتنا، وحققنا فوزاً أبقانا في المركز الثاني، وضاعف من فرصتنا وأبقى زمام الأمور بيدنا لخطف احدى البطاقات المؤهلة».

بدوره، قال مدرب الخليج، المغربي نورالدين بن عمر «لعب فريقنا مباراة كبيرة، وكان بإمكانه الاستحواذ على كامل نقاط المباراة لولا حساسية المباراة واهميتها لمنافسه دبا الفجيرة، واعتقد اننا نستحق ولو نقطة التعادل على أقل تقدير»، مشيراً الى ان فريقه بحاجة للكثير من التركيزأ اثناء التدريب، وفي المباريات المقبلة لتحقيق النقاط اللازمة لتدارك الموقف ودخول معترك المنافسة على البقاء.

وكان المدرب بن عمر قد تسلم مهام تدريب الفريق الخلجاوي خلفاً للبرازيلي ارثر بيرنانديس، الذي استقال الأسبوع الماضي على خلفية التعادل مع مسافي (1-1) وهي النتيجة التي ابعدته عن المنافسة وادخلته حسابات الهبوط.

الظفرة دون حماس

استأنف الظفرة تحقيق النتائج الإيجابية بعد ثلاث خسارات متتالية وتعادل مع الفجيرة (1-1) بعد مباراة رفيعة المستوى فنيا، وتقاسم الفريقان نقاط المباراة ليصل فارس الغربية للنقطة (28) والفجيرة لـ22نقطة.

وقال مدرب الظفرة، المصري مجدي مصطفى «التعادل كان منطقياً قياساً بالظروف التي يمر بها فريقنا بعد سلسلة نتائج متواضعة، ورغبة الفجيرة في عدم العودة إلى ملعبه خال النقاط»، وتابع «لاعبونا خاضوا المباراة دون الحماس المطلوب».

وأكد مدرب الفجيرة، البوسني جمال حاجي، ان فريقه كان الأفضل، ولو انه استثمر نصف الفرص التي اتيحت له لكان للنتيجة رأي آخر، واشاد بإمكانات منافسه الظفرة، ووصف خطف نقطة من ملعبه وامام جمهوره بأنها كل المقاييس نقطة ثمينة.

وشدد مدرب مسافي، المغربي ابراهيم بفودة، على ان فريقه لم يستحق الخسارة من اتحاد كلباء، وان فريقه ظهر بشكل افضل من منافسه، وكاد يخرج بنتيجة التعادل على اقل تقدير.


حظوظ الشعب موجودة

أبقى نادي الشعب على فرصته قائمة للمنافسة على البطاقة الثانية المؤهلة لدوري المحترفين، عندما فاز على العروبة (4-1) بعد مباراة متوسطة المستوى،ووصل للنقطة (34) بالمركز الثالث، بينما بقي العروبة برصيده السابق، اربع نقاط.

وعبر مدرب الشعب، البرازيلي سيرجيو الكسندر، عن ارتياحه لتمكن فريقه من الفوز ومواصلة الكوماندوز مطاردته للمتصدر والوصيف معاً،أ وقال «تفوقنا كان واضحاً في كل شيء، بالأداء وبالنتيجة وبنقاط مباراة اليوم اقتربنا كثيراً من تحقيق اهدافنا بالصعود، واتمنى ان يواصل لاعبونا تقديم الأداء الجيد في مباراتيه المقبلتين وهو ما سيكفل لنا الصعود»، مؤكداً انه سيعمل ولاعبوه على الاجتهاد بشكل غير مسبوق من اجل تحقيق الأهداف المرجوة. وتابع «أعترف بأن نتائج بقية مباريات الجولة لم تكن في مصلحتنا، اذ مازال الفارق يؤرقنا وهو شيء طبيعي، والتفكير في ان يتعرض منافسونا لفقدان النقاط امر وارد، لكني رغم ذلك أوصي لاعبي الفريق بمزيد من التركيز وعدم التفكير الا في الاداء داخل الملعب، وسنرى الى ماذا ستسفر بقية الجولات عن نتائج».

بورصة الهدافين برازيلية

نجح المحترفون الأجانب من الجنسية البرازيلية في تسجيل تسعة اهداف وحدهم من مجموع 13 هدفاً شهدتها الجولة، سجلها مهاجم اتحاد كلباء الياس اوليفيرا (هدفان)، والشعب اريال جيري (هدفان) ولاعبا دبا الفجيرة مايكون وباولو، الخليج رودريغو، والفجيرة مارسيو والعروبة كارلسون، مقابل هدفين فقط للاعبين المواطنين سجلهما للشعب عبدالله عيسى، وهدف في مرماه للاعب اتحاد كلباء احمد لشكري، كما سجل السنغالي ماكيتا ديوب هدفاً واحداً.

ماكيتا: تمنيت عدم تعرضي للطرد

كشف هداف دوري الأولى (أ) لاعب الظفرة، السنغالي ماكيتا ديوب، انه الورقة الرابحة لفريقه، وان وجوده يعد مؤثراً في تحقيق الظفرة للنتائج الإيجابية، وعاد ماكيتا لنغمة التهديف وسجل هدفه الـ24 في المسابقة بعد استيفائه عقوبة الإيقاف لمباراتين لتعرضه للطرد المباشر في مباراة فريقه امام اتحاد كلباء في الأسبوع الـ16 من المسابقة، وقال ديوب لـ«الإمارات اليوم» «لو لم اتعرض للإيقاف قبل جولتين لما تعرض فريقنا للخسارة في مباراتيه السابقتين، ولكان رصيد اهدافي اكثر بكثير».

عدد المشاركين:0
comments powered by Disqus
مواد ذات علاقة
فيديو
المزيد من الأخبار الرياضية
متوفر في App Store متوفر في Google Play
الوظائف في الإمارات اليوم
  • Marketing ManagerZuhour Group ,دبي, الإمارات العربية المتحدة2014-10-24
  • Finance ExecutiveSweetBeam ,دبي, الإمارات العربية المتحدة2014-10-24
  • Outdoor OperativeJCDecaux ,دبي, الإمارات العربية المتحدة2014-10-23
المزيد من الوظائف في الإمارات اليوم
Get our toolbar!