الإمارات اليوم

ألن شيرر يعاني «ذاكرة ضعيفة»

نجم إنجليزي سابق يخشى على دماغه من «الضربات الرأسية»

:
  • لندن ــ أ.ف.ب

أقر المهاجم السابق لمنتخب إنجلترا لكرة القدم ونادي نيوكاسل، ألن شيرر، بأنه يخشى على صحته بسبب الضربات الرأسية العديدة التي قام بها خلال مسيرته، وذلك بعد إجراء سلسلة من الفحوص الطبية، أول من أمس.

دراسة ذكرت أن اللاعبين معرضون لمرض عصبي بسبب الضربات الرأسية أكثر من المعدل الطبيعي.

وقال شيرر (47 عاماً) لصحيفة «دايلي ميرور» الإنجليزية «نتائج الفحوص مقلقة. لدي ذاكرة سيئة، ولا أعلم ما إذا كان السبب في ذلك هو أنني لا أسمع، لكن في الحقيقة لدي ذاكرة ضعيفة جداً».

أضاف «عندما تصبح لاعب كرة قدم محترفاً عليك أن تتوقع لاحقاً في حياتك أن تواجه المشكلات التي حصلت لي، في الظهر، في الركبة أو الكاحل، لكني لم أفكر قط في أن كرة القدم قد تكون السبب في أمراض تصيب الدماغ».

ورأى المهاجم السابق، الذي سجل 260 هدفاً في 18 موسماً في الدوري الممتاز «لهذا يجب أن تجرى أبحاث بهذا الخصوص»، معتبراً أن «سلطات» كرة القدم كانت «متحفظة في البحث عن إجابات».

وتابع «مقابل كل هدف سجلته بالرأس في المباريات الرسمية، سجلت 1000 خلال التدريب، وهذا يجعلني في خطر».

وفي فبراير الماضي، أظهرت دراسة جامعية وطبية في بريطانيا أن مخاطر إصابة لاعبي كرة القدم بمرض عصبي أعلى من المعدلات العادية. كما أظهرت دراسة أجرتها جامعة اسكتلندية في سبتمبر 2016، أن لعب الكرة بالرأس قد يكون له أثر كبير في عمل الذاكرة والدماغ.

مواد ذات علاقة