الإمارات اليوم

صحافة

جامعيون ينشرون المعرفة القانونية عبر محاضرات «فيسبوكية»

:
  • «هسبريس المغربية»

لم تعد المحاضرات الجامعية حكراً على الطلبة داخل مدرجات مغلقة، إذ إن عدداً من الأساتذة الجامعيين بجامعة الحسن الثاني بالمحمدية باتوا يعمدون إلى بث محاضراتهم عبر استعمال تقنية البث المباشر على موقع التواصل الاجتماعي «فيس بوك»، وهي المبادرة التي تهدف إلى «تعميم التعليم وتيسيره للجميع».

ووضع اللمسات الأولى للمبادرة الأولى من نوعها وطنياً أستاذ القانون التجاري بكلية العلوم القانونية والاقتصادية والاجتماعية بالمحمدية محمد طارق، الذي عمل على نقل محاضراته يومي الاثنين والخميس على صفحته الخاصة، لتبادر الكلية إلى نشر المحاضرات التي وصلت إلى ثمانٍ على صفحتها الرسمية، فيما سعى عدد من أساتذة الكلية نفسها إلى بث فيديوهات محاضراتهم.

ولاقت الخطوة تجاوب ومتابعة عدد كبير من الطلبة، خصوصاً الموظفين، إضافة إلى نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي داخل المغرب وخارجه، فيما يصل عدد المشاهدات الخاصة بكل محاضرة إلى أكثر من 30 ألف مشاهدة، يعمد خلالها المتتبعون إلى التفاعل بإيجابية مع أفكار المحاضرات ومناقشتها.

ويقول أستاذ العلوم السياسية بكلية الحقوق بالمحمدية، محمد زين الدين، وهو أحد الذين جعلوا من صفحاتهم الخاصة على موقع التواصل الاجتماعي «فيس بوك» منصة لنشر العلم والمعرفة القانونية، إن المبادرة تسهم في خلق إشعاع للجامعات المغربية، كما تبرز الكفاءات المهمة التي تزخر بها الجامعة.

واعتبر زين الدين أن مشاهدين مغاربة وغيرهم من 30 دولة عبر العالم باتوا يتابعون المحاضرات، وأضاف أن هذه التقنية تسهم في مسايرة الجيل الجديد من الطلبة، وتعمل على المزاوجة بين الوسائل التقليدية والأساليب الحديثة.

واعتبر أن المبادرة تساعد الطلبة على إعادة مشاهدة المحاضرات، وتدوين أفكارها، فضلاً عن تحقيق الانفتاح على بقية مكونات المجتمع المدني، لافتاً إلى أن كتلة المشاهدين تتجاوز الطلبة الجامعيين إلى بقية مكونات المجتمع، ذلك أن المستفيد الأكبر هو المواطن الذي يثقف قانونياً، ما يدفع إلى رفع الوعي القانوني داخل المجتمع المغربي.

 

مواد ذات علاقة