الإمارات اليوم

إقالة المرأة الوحيدة الحاكمة لولاية في أفغانستان

:
  • كابول ــ أ.ف.ب

تم استبدال المرأة الوحيدة التي كانت تحكم ولاية فقيرة في وسط أفغانستان برجل، من دون أن تسند إليها ولاية جديدة، بحسب ما أعلنت السلطات أول من أمس.

ومنذ تعيينها في 2014، تكافح معصومة مرادي ضد النزعة الذكورية، ومناهضة رجال دين محافظين في ولاية دايكوندي، بحسب ما أفادت بنفسها العام الماضي.

وقالت منيرة يوسف زاده، المتحدثة باسم إدارة الحكم المحلي بكابول «أؤكد أن السيدة معصومة مرادي استبدلت بوالٍ، ونحن نشكرها على جهودها». وأضافت «هذا إجراء عادي، ولا علاقة له بأي أفكار مسبقة تجاه النساء».

وتابعت «طبعاً كانت هناك احتجاجات ضد تعيينها في الولاية، لكن لم يكن لها أي دور في استبدالها».

وكانت مرادي التي حل محلها وزير أشغال عامة سابق، ولم تعين في منصب آخر، المرأة الوحيدة التي تتولى مثل هذه المهام.

 

مواد ذات علاقة