الإمارات اليوم

تشمل خصومات على الوجبات ومراسم الجنازة

حوافز للسائقين المسنّين في اليابان للتخلي عن رخصهم

التاريخ::
المصدر:
  • ترجمة: مكي معمري عن «ويرد أيجن نيوز»

يشكل السائقون المسنّون في اليابان تهديداً للسلامة العامة، بحيث أصبحت السلطات في المدن تقدم عدداً من الحوافز لإبعادهم عن مقود السيارة. وتراوح الامتيازات ما بين التخفيض في أسعار الوجبات إلى الخصومات في تكاليف الجنازات. ووفقاً لدراسة وطنية في اليابان، انخفضت حوادث المرور بشكل ملحوظ منذ 2005. ومع ذلك، شهدت سجلات الدراسة نفسها ارتفاعاً في عدد الحوادث التي ارتكبها كبار السن، وكثيراً ما انتهت بالوفاة. فعلى سبيل المثال، قادت امرأة تبلغ من العمر 83 عاماً سيارتها على الرصيف وقتلت مراهقين. وفي طوكيو أصاب ثمانيني شخصين عندما اقتحم بسيارته محلاً تجارياً، ومع ذلك أصر السائق على شراء السجائر من المحل.

• مع ارتفاع معدل الشيخوخة في البلاد، وضعت اليابان أساليب مختلفة لفحص السائقين المسنّين، في الشارع، والتأكد من عدم إصابتهم بالخرف.

مع ارتفاع معدل الشيخوخة في البلاد، وضعت اليابان أساليب مختلفة لفحص السائقين المسنّين، في الشارع، والتأكد من عدم إصابتهم بالخرف. ومع ذلك، لا يمكن للفحوص الميدانية تحديد الأشخاص الذين تدهورت حالتهم الصحية بسرعة. ويعتقد خبراء أن السبب في الكثير من الحوادث هو خلط المسنّين بين الفرامل ودواسة الوقود.

وفي الوقت الذي تواصل الحكومة تعديل سياسات الفحص، فإن المدن تأمل في أن تقنع برامج الحوافز الجديدة السائقين المسنين بالتخلي عن رخصهم طوعاً. وفي نوفمبر، أصدرت شرطة العاصمة طوكيو «شهادة تخرّج للسائقين». وعندما يتنازل السائق المسن عن رخصته يحصل على شهادة تبدو وكأنها رخصة قيادة حقيقية. والوثيقة الجديدة تقدم الشكر لهؤلاء على كل سنوات القيادة، كما توفر الشهادة تخفيضات بنسبة 50٪ على جميع الحافلات والسكك الحديدية. بالإضافة إلى ذلك، فإن حامل الشهادة يحصل على تخفيض بنسبة 10٪ على الوجبات في بعض المطاعم وأيضاً في سيارات الأجرة.

والآن، تقدم شركة خدمة الجنازات في مدينة «أيتشي» خصومات خاصة لحاملي الشهادة. وأي شخص مُسن يتخلى طواعية عن رخصته لقيادة السيارة، يحصل على ما لا يقل عن 15٪ خصماً على مراسم جنازته بعد وفاته. في المتوسط، يعتبر ذلك توفيراً بقيمة 700 دولار. بالإضافة إلى ذلك، ينطبق الخصم على جميع أفراد أسرة السائق المتقاعد. وبينما يشيد مؤيدون بهذا الحافز الجديد، يجد نقاد أنه من دون جدوى، في وقت يلقى العديد من الأشخاص حتفهم في أنحاء مختلفة من البلاد من قبل السائقين المسنين.

قصص رئيسة
مواد ذات علاقة
المزيد من الأخبار السياسية
آخر الأخبار