الإمارات اليوم

القوات العراقية تنفذ عملية ضد «داعش» غرب الأنبار

:
  • بغداد - وكالات

نفذت القوات العراقية، أمس، عملية عسكرية ضد تنظيم «داعش» غرب الأنبار، فيما قتل 20 داعشياً جنوب الموصل.

وأفاد قائد عمليات الأنبار اللواء الركن محمود الفلاحي، أمس، بأن القوات العراقية بالتعاون مع طيران التحالف الدولي دمرت أربع عجلات عسكرية لتنظيم «داعش»، ومخيمات للتنظيم في صحراء محافظة الأنبار(118كم غرب بغداد). وأوضح الفلاحي، في تصريح صحافي، أن «قوة مشتركة من الفرقة الأولى والحشد العشائري وقوات حرس الحدود نفذت عملية عسكرية في صحراء جلابات ومعيلة ومنطقة صفاويات وسد الأبيض إلى الحدود العراقية- السعودية غرب الأنبار، وأن العملية تمت بمساندة طيران الجيش والتحالف الدولي».

وذكر أن «العملية أسفرت عن تدمير أربع عجلات عسكرية لداعش والاستيلاء على ثلاث أخريات وتدمير أربعة مخيمات»، مؤكدأ أن العملية مستمرة ضد التنظيم.

يذكر أن القوات الأمنية والعشائر تمسك المناطق المحررة في الأنبار، فيما تواصل تلك القوات تطهير صحراء المحافظة من جيوب وخلايا تابعة لـ«داعش» هرب إليها بعد تحرير تلك المدن.

من ناحية أخرى، أعلن مصدر في غرفة قيادة عمليات نينوى، أمس، صد تعرض هو الثاني لتنظيم «داعش» خلال أقل من 24 ساعة في ناحية القيارة جنوب الموصل (400 كلم شمال بغداد).

وقال العميد محمد الجبوري، إن «قوات الشرطة الاتحادية والمحلية بالتعاون مع قوات مشتركة صدت ثاني تعرض لـ(داعش) في قريتي كنعوص وإمام غربي، الواقعتين جنوب ناحية القيارة جنوب الموصل».

وأضاف الجبوري أن «القوات تمكنت من قتل 20 داعشياً أثناء محاولتهم الفاشلة ضد القوات الأمنية داخل القريتين، وصادرت جميع الأسلحة التي كانت بحوزتهم». وأشار إلى أن «القوات الأمنية أغلقت منافذ القريتين وشنت حملة مداهمة وتفتيش للبحث عن أي فلول محتملة للعناصر».

وكانت القوات الأمنية قد تمكنت من صد تعرض أول من أمس، داخل قريتي كنعوص وإمام غربي وقتلت نحو 14 من عناصر «داعش». وكان رئيس الوزراء العراقي، حيدر العبادي، أعلن الشهر الماضي الانتهاء من «تحرير آخر معاقل» تنظيم «داعش» في العراق، معتبراً أن حصر السلاح بيد الدولة وتأسيس سيادة القانون أهم خطوات البناء.