الإمارات اليوم

مواجهات مع الميليشيات في صرواح مأرب ومتون الجوف

«الشرعية» تسيطر على 7 مواقع في غرب تعز

:
  • صنعاء - الإمارات اليوم

واصلت قوات الجيش اليمني مسنودة بمقاتلات التحالف العربي، تقدمها في غرب تعز، وسيطرت على سبعة مواقع، في إطار عملياتها العسكرية لتحرير ما تبقى من المحافظة، فيما تجدّدت المواجهات في جبهة صرواح بغرب مأرب، مع استمرار المعارك في متون الجوف وجبهات عدة.

وتفصيلاً، أكدت مصادر ميدانية في غرب تعز، تقدم قوات الجيش بمساندة مقاتلات التحالف باتجاه منطقة الربيعي وخط الستين القريب من مفرق شرعب، بعد سيطرتها على نقطة الأمن المركزي في منطقة الهنجر، كما سيطرت على قرية الدار والصرة وتلة ياسين وتبة القرن غرب المدينة، كما تمكنت من أسر ثمانية من عناصر الميليشيات في تلك المناطق.

وأشارت المصادر إلى أن الجيش تمكن من السيطرة على أجزاء كبيرة من شارع الثلاثين المتصل بشارع الستين، الذي يعد أهم خطوط الإمداد القادمة من إب وذمار وصنعاء باتجاه شرق تعز، ومنها إلى جبهات غرب المحافظة والساحل الغربي، لافتة إلى أن الجيش تمكن من تطهير عمارة الفلاحي وعمارة أخرى في شارع الثلاثين، كانتا تتمركز فيهما قناصة للميليشيات قبل فرارها على وقع ضربات الشرعية، فيما واصلت مدفعية الجيش قصفها تبة الضنين في المنطقة ذاتها.

وفي مديرية موزّع، تمكنت قوات الجيش من قصف مواقع الميليشيات في شرق المديرية، التي باتت شبه محرّرة، وفقاً لمصادر عسكرية، أشارت إلى أن 90% من المديرية باتت محرّرة، ولم تبقَ سوى جيوب صغيرة للميليشيات موزعة في مناطق متباعدة في شرق المديرية.

في الأثناء، عزّزت قوات الجيش وجودها في المناطق الواقعة بين منطقة حيس بالحديدة، ومنطقة الهاملي التابعة لتعز، وقطعت الطرق المؤدية إلى تلك المناطق، من جهتي الحديدة وشمال غرب تعز.

وأكدت المصادر مصرع وإصابة 36 من الميليشيات في المواجهات الأخيرة مع قوات الجيش وغارات التحالف في غرب وجنوب تعز، بينهم قائد جبهة الأكبوش، التابع للميليشيات، حمدي علي محمد ناصر، الذي لقي مصرعه مع عدد من عناصره على أيدي قوات الجيش في مديرية الصلو جنوب تعز.

وفي مأرب، تقدمت قوات الجيش باتجاه وادي ربيعة، بعد معارك عنيفة مع الميليشيات، خلّفت قتلى وجرحى في صفوفها، كما قصفت تعزيزات لها في محيط تبة المطار، فيما شنت مقاتلات التحالف غارات على مواقعها في الخطوط الأمامية بمحيط مركز المديرية، وأخرى بالقرب من ريف العاصمة من جهة المخدرة.

وفي الجوف، لقي 10 من عناصر الميليشيات مصرعهم، وأصيب آخرون في مواجهات مع الجيش والمقاومة في منطقة الجبل الأحمر في مديرية المتون، وفقاً لمصادر ميدانية، التي أكدت سقوط قناصة ضمن القتلى وأحد قيادتها الميدانية.

وفي صعدة، قتل عدد من أفراد الميليشيات، بينهم ثلاثة قناصين، وجرح آخرون في قصف مدفعي شنّته قوات الجيش على مواقعها في منطقة العطفين بجبهة البقع، فيما واصلت مقاتلات التحالف قصفها لمواقع الميليشيات في المحافظة، مستهدفة تجمعاً لها في منطقة مذاب بمديرية الصفراء، كما استهدفت مواقع لها في منطقتي الملاحيط والمنزالة بمديرية الظاهر.

وفي الحديدة، أفادت مصادر محلية بالمحافظة بأن عشرات المجندين في صفوف الميليشيات فرّوا من معسكر تدريبي في منطقة القمراء بمديرية السخنة، وهي المرة الثانية التي يفر فيها مجندون من عناصرها من معسكرات التدريب، بعد اكتشافهم تضليل الحوثيين وزيفهم بشأن المرتبات والرتب والامتيازات، وأنهم في جهاد.

وفي حجة، تمكنت مقاتلات التحالف من تدمير تعزيزات للميليشيات في دوار مستبأ، كانت في طريقها إلى ميدي، كما شنت 10 غارات على مواقع للانقلابيين في محيط ميدي وحرض.

وفي الضالع، أصيب طفل بجروح إثر قصف للميليشيات بالأسلحة الثقيلة والمتوسطة، استهدف قرى سون والرحبة والصلول في غرب مريس، وتسببت أيضاً في أضرار مادية كبيرة في المنازل والمزارع.

مواد ذات علاقة