الإمارات اليوم

روسيا تنفي إلغاء مؤتمر السلام حول سورية

:
  • عواصم - وكالات

نفت روسيا، أمس، إلغاء مؤتمر السلام حول سورية، الذي تعتزم تنظيمه في سوتشي بجنوب روسيا، والذي أبدت المعارضة السورية والغربيون تشكيكهم فيه.

وكانت تركيا، إحدى الجهات الراعية لعملية السلام في سورية، أعلنت الأحد الماضي، أن موسكو قررت إرجاء هذا المؤتمر، الذي أطلق عليه اسم «مؤتمر الحوار الوطني السوري»، المقرر في 18 نوفمبر الجاري، على أن يجمع أطرافاً سورية عدة.

وقال وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف، للصحافيين «هذا المؤتمر يجري إعداده حالياً»، مؤكداً في الوقت نفسه، أن «موعد المؤتمر لم يعلن رسمياً بعد». وأضاف لافروف أن موسكو على اتصال مع تركيا وإيران ودول الخليج والأمم المتحدة ومبعوثي النظام السوري، وكل أطياف المعارضة، لتحديد برنامج المؤتمر وموعده الدقيق.

واعتبر لافروف، أمس، أن القوى الدولية يجب أن تضاعف جهودها لإيحاد حل دبلوماسي للنزاع في سورية، فيما يقترب النظام السوري من حسم المعركة ضد تنظيم «داعش»، الذي مُني بخسائر كبرى في الآونة الأخيرة.

من جهتها، وصفت الهيئة العليا للمفاوضات الممثلة لأطياف واسعة من المعارضة السورية في جنيف، المبادرة الروسية بأنها «مزحة».

 

مواد ذات علاقة