الإمارات اليوم

30 قتيلاً في قصف للنظام السوري استهدف قافلة نازحين بريف حماة

:
  • حلب ــ وكالات

أفاد مصدر طبي في المعارضة السورية بمقتل وإصابة أكثر من 70 شخصاً، أمس، في قصف لقوات النظام استهدف قافلة للنازحين من منطقة عقيربات في ريف حماة الشمالي الشرقي.

الجيش الروسي ينفي اتهامات بشن غارات على مدنيين في محافظة إدلب السورية.

وقال المصدر إن معظم الضحايا من النساء والأطفال، مؤكداً مقتل أكثر من 30 شخصاً جراء القصف الذي استهدف نازحين من منطقة عقيربات في ريف حماة الشمالي الشرقي، متجهين إلى مناطق سيطرة المعارضة في ريف حماة الشمالي، حيث تعرضوا لقصف من قبل حواجز قوات النظام الموجودة على طريق اثريا خناصر.

وأكد المصدر أن «النازحين الذين هربوا من منطقة وادي العذيب غرب عقيربات، بعد القصف الذي طال المنطقة، اتجهوا إلى ريف حماة الشمالي، ما أوقعهم هدفاً لمدفعية قوات النظام والمسلحين الموالين لها».

وسيطرت القوات الحكومية على بلدة عقيربات في ريف حماة الشرقي بداية الشهر الجاري، وبقيت بعض القرى في ريف البلدة تحت سيطرة مسلحي تنظيم «داعش»، وهم من أبناء المنطقة.

من جانبه، قال مجلس محافظة حماة الحرة اليوم، في بيان صحافي أمس، إن عدد ضحايا الحملة خلال الأيام الستة الماضية على المناطق المحررة وصل إلى أكثر من 50 قتيلاً، إضافة إلى ما يزيد على 100 جريح.

ووجه المجلس نداءً طالب فيه الأمم المتحدة بضرورة التدخل، وإيقاف الحملة الشرسة على المدنيين في ريف حماة.

من جهته، نفى الجيش الروسي اتهامات بشن غارات على مدنيين في محافظة إدلب السورية.

وقال المتحدث الرسمي باسم وزارة الدفاع الروسية، إيجور كوناشينكوف، أمس، إن «المقاتلات الروسية والسورية لم تهاجم أي تجمعات سكانية».

مواد ذات علاقة