الإمارات اليوم

قصف سوري وروسي مكثف على مناطق وجود تنظيم «داعش»

قوات النظام تسيطر على طريق دير الزور - دمشق

:
  • دمشق - وكالات

سيطرت قوات النظام السوري، أمس، على آخر جزء من طريق سريع يربط مدينة دير الزور في شرق سورية بالعاصمة دمشق، لتحقق بذلك المزيد من التقدم أمام تنظيم «داعش»، وتزامن ذلك مع تفجيرات وقصف صاروخي ومدفعي وجوي مكثف من قبل قوات النظام والطائرات الروسية على مناطق وجود التنظيم ومناطق سيطرته.

وتفصيلاً، أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان، أمس، بأن قوات النظام تمكنت بشكل فعلي من كسر الحصار عن الأحياء المحاصرة داخل مدينة دير الزور، بعد وصولها إلى مدخل المدينة الغربي وفرض سيطرتها الكاملة على طريق دير الزور - دمشق.

وقال المرصد، في بيان صحافي، إن قوات النظام تمكنت من العبور لمنطقة المقابر إلى مطار دير الزور العسكري، عقب أيام من فك الحصار عن «اللواء 137».

وأضاف المرصد أن اشتباكات عنيفة تدور بين قوات النظام المدعمة بالمسلحين الموالين لها من جنسيات سورية وغير سورية من جهة، وعناصر تنظيم «داعش» من جهة أخرى، على محاور في محيط منطقتي البغيلية بشمال غرب مدينة دير الزور، في محاولة من قوات النظام توسيع نطاق سيطرتها في محيط المدينة، قبيل بدء عملياتها العسكرية داخل المدينة، التي تحاول قوات النظام فرض سيطرتها على كامل محيطها. وطبقاً للمرصد، تترافق الاشتباكات مع تفجيرات وقصف صاروخي ومدفعي وجوي مكثف من قبل قوات النظام والطائرات الروسية والتابعة للنظام، الحربية والمروحية، على مناطق وجود التنظيم ومناطق سيطرته، ما تسبب في مقتل وإصابة العشرات من عناصر الطرفين.

وحسب المرصد، قتل خلال المعارك العنيفة، المستمرة من الثالث إلى 10 سبتمبر الجاري، 174 من عناصر تنظيم «داعش»، بينهم ما لا يقل عن 29 فجّروا أنفسهم بأحزمة ناسفة وعربات مفخخة، و57 على الأقل بينهم 11 ضابطاً برتب مختلفة، من قوات النظام والمسلحين الموالين لها من جنسيات سورية وغير سورية.

ونجح الجيش السوري وحلفاؤه المدعومون من إيران، بينهم «حزب الله»، الأسبوع الماضي، في كسر حصار فرضه المتشددون على جيب تحت سيطرة الحكومة في دير الزور.

ويضيّق النجاح السريع للنظام، مع الضربات الجوية الروسية، الخناق على التنظيم المتشدد في آخر معاقله الكبيرة بسورية، فيما تخوض قوات مدعومة من الولايات المتحدة حملة منفصلة لطرد المتشددين من مناطق يسيطرون عليها إلى الشرق على الضفة الأخرى لنهر الفرات. وقال تحالف قوات سورية الديمقراطية، المدعوم من الولايات المتحدة، إنه حقق مكاسب أخرى أمام «داعش» ووصل إلى منطقة صناعية على بعد أميال إلى الشرق من مدينة دير الزور، بعد يوم من إعلانه عن عملية لانتزاع السيطرة على الأجزاء الشمالية والشرقية من المحافظة.

قصص رئيسة
مواد ذات علاقة
المزيد من الأخبار السياسية
آخر الأخبار