الإمارات اليوم

مقتل البغدادي.. المرصد السوري يؤكد و«البنتاغون» غير واثق

:
  • عواصم - وكالات

قال المرصد السوري لحقوق الإنسان، أمس، إن لديه «معلومات مؤكدة» تفيد بمقتل زعيم تنظيم «داعش» أبوبكر البغدادي، لكن وزارة الدفاع الأميركية (البنتاغون) قالت إنها ليس لديها معلومات تؤيد مقتله، كما عبر مسؤولون غربيون وعراقيون عن تشككهم. وأعلن المرصد السوري لحقوق الإنسان أن لديه معلومات من قيادات في التنظيم، تؤكد مقتل زعيمه أبوبكر البغدادي.

وأفاد مدير المرصد رامي عبدالرحمن، وكالة فرانس برس، «أكدت قيادات من الصف الأول في تنظيم (داعش) موجودة في ريف دير الزور للمرصد، وفاة أبوبكر البغدادي.. علمنا اليوم، ولكن لا نعرف متى أو كيف فارق الحياة».

وأوضح عبدالرحمن أن زعيم التنظيم المتطرف المتواري عن الأنظار منذ ثمانية أشهر، كان موجوداً في الشهور الأخيرة الماضية في ريف دير الزور الشرقي، دون أن يتضح إن كان قتل هناك أو في مكان آخر.

ولم يصدر أي تأكيد أو نفي رسمي للخبر على صفحات مواقع التواصل الاجتماعي التابعة لتنظيم «داعش». وفي واشنطن قال متحدث باسم وزارة الدفاع الأميركية (البنتاغون) أمس، إن الولايات المتحدة ليست لديها معلومات تؤيد تقارير عن وفاة أبوبكر البغدادي. من جهته، أعلن التحالف الدولي الذي تقوده الولايات المتحدة أنه ليس بإمكانه بعد التأكد من صحة إعلان «المرصد».

وقال المتحدث باسم التحالف، الكولونيل الأميركي راين ديلون، «لا يمكننا تأكيد مقتله، ولكن نأمل أن يكون صحيحاً».

وأضاف: «ننصح بشدة التنظيم بإيجاد وريث قوي، فقد يحتاجونه».

وكانت تقارير إيرانية وروسية تحدثت عن مقتل زعيم التنظيم، وبعضها قال إنه «متأكد 100%» من مقتله. ومنذ العام 2014، سرت شائعات ومعلومات كثيرة عن مقتل البغدادي، دون أن يتم تأكيدها.

وكان الجيش الروسي أعلن في 16 يونيو الماضي، أنه قتل البغدادي على الأرجح في سورية بغارة شنتها طائراته على اجتماع لقياديي التنظيم بالقرب من الرقة في 28 مايو الماضي. لكنه أشار لاحقاً إلى أنه يواصل التحقق من مقتله الذي لم يؤكده مصدر ثانٍ.

مواد ذات علاقة