الإمارات اليوم

البحرين تكشف عن تنظيم إرهابي يضم 54 شخصاً

:
  • المنامة - وام

كشف المحامي العام رئيس نيابة الجرائم الإرهابية في البحرين، أحمد الحمادي، عن ضبط تنظيم إرهابي يضم في عضويته أكثر من 54 إرهابياً.

وذكر أنه انضم للتنظيم منذ تأسيسه 12 متهماً بالخارج في إيران والعراق وآخر بألمانيا و41 في الداخل، ومنهم الـ10 الهاربون من السجن، فيما تم ضبط 25 متهماً من أعضاء التنظيم ممن نفذوا عدداً من الجرائم الإرهابية، مشيراً إلى أن تحقيقات النيابة العامة مستمرة على مدار الساعة لاستكمالها وإنجازها.

ونقلت وكالة أنباء البحرين «بنا» عن الحمادي، أمس، قوله إن النيابة العامة تلقت محاضر تحريات من الإدارة العامة للمباحث والأدلة الجنائية عن نتائج جهود البحث والتحري، وما أسفرت عنه بشأن واقعة هروب 10 من المحكومين من مركز الإصلاح والتأهيل بسجن جو في الأول من يناير العام الجاري، والذي أسفر عن مقتل أحد رجال الشرطة من قوة حراسة السجن.

وأكد الحمادي أن التحريات كشفت أن عمليات تنقل الإرهابيين إلى عدد من الدول كانت تنطلق عبر أحد قادة التنظيم في جمهورية ألمانيا الاتحادية الذي عمل على تدبير إجراءات سفر عدد من أعضاء التنظيم إلى إيران والعراق للتدريب على استعمال المتفجرات والأسلحة النارية في معسكرات الحرس الثوري، لإعدادهم لتنفيذ الجرائم الإرهابية داخل البلاد.

وأوضح أن قادة وأعضاء هذا التنظيم أعدوا وخططوا لعدد من الجرائم الإرهابية بغرض الإخلال بالنظام العام، وتعريض سلامة البحرين وأمنها للخطر، والإضرار بالوحدة الوطنية وعرقلة السلطات العامة عن ممارسة أعمالها.

وقال إنهم في سبيل تحقيق هذه الأغراض نفذوا عدداً من الجرائم.

وأوضح الحمادي أن إجراءات التحقيق واعترافات المتهمين كشفت عن وقائع تكوين وتأسيس هذا التنظيم الإرهابي وقيام المتهمين الهاربين في إيران والعراق بالتواصل مع أعضاء التنظيم في المملكة بداخل السجن وخارجه، لتجنيد عناصر أخرى للتنظيم ومدهم بالمتفجرات والأسلحة النارية والذخائر بمختلف أنواعها بعد تهريبها إلى داخل البلاد، وتزويدهم بالأموال اللازمة للإنفاق على معيشتهم وأنشطة التنظيم.

وأشار إلى أن النيابة العامة أتمت استجواب المتهمين الذين تم ضبطهم من أعضاء التنظيم وعددهم 25 متهماً من الذين نفذوا عمليات إرهابية في البحرين، أو ساهموا في ارتكابها، والذين قاموا بإيواء وإخفاء المتهمين الهاربين من السجن، مشيراً إلى أن عدداً من المتهمين لايزالون هاربين ممن ورد ذكرهم في محاضر التحريات وآخرين ممن ورد ذكرهم باعترافات المتهمين.

مواد ذات علاقة