الإمارات اليوم

سوالف رياضية

منتخبنا

:

- استغل منتخبنا حالة المنتخب السعودي السيئة والنفخ الإعلامي الذي صاحب الأخضر في الفترة الماضية، وحقق فوزاً مهماً ومعنوياً، ولابد أن نعطي لاعبينا حقهم، بعد أن لعبوا بروح عالية، وهي التي افتقدها الأبيض الإماراتي في الفترة الماضية.

• كانت الأمور في متناول اليد سابقاً، لكن سامح الله من كان السبب، وأولّهم اتحاد الكرة.

الفوز مهم وجاء في توقيت مهم، فيما أربك حظوظ المنتخب السعودي الذي تعرض بعد المباراة إلى حملة كبيرة من الشارع السعودي، وعاتب الإعلام نجوم الأخضر، إذ خرج بعناوين تسخر من المنتخب، والكل يعلم أن الاعلام السعودي لا يرحم وهو سلاح ذو حدين، والشواهد كثيرة في الفترات الماضية.

- فوز متأخر للمنتخب، حيث كانت الأمور في متناول اليد سابقاً، لكن سامح الله من كان السبب، وأولهم اتحاد الكرة، فالفوز لن ينسينا إخفاقات اتحاد الكرة برئاسة مروان بن غليطة الذي وعد بكثير من الأمور، ولم ينفذها، وأعتقد أن الفوز جاء في توقيت مناسب، حتى يعيد اتحاد الكرة حساباته وترتيباته في أمور دورينا، لأن هناك سلبيات كثيرة، وعلى اتحاد الكرة أن يتلافاها، خصوصاً أن بداية الموسم على الأبواب.

- نجح مدرب المنتخب الوطني في تجاوز الأخضر السعودي، ولعب بإمكاناته وبتشكيلة مناسبة، وقراءة فنية تدل على أن باوزا متابع للأخضر منذ فترة، لاسيما أنه أوقف مفاتيح الخطورة، وقطع الماء والكهرباء على خط هجوم منتخب الاخضر، ورغم ذلك علينا عدم المبالغة في الفوز، لأن هناك مباراة صعبة ومهمة في العاصمة الأردنية عمان مع المنتخب العراقي، وربما ينعش الفوز الآمال مرة أخرى.

- من تابع الإعلام والبرامج السعودية، خصوصاً بعد خسارة الأخضر السعودي، والهجوم العنيف على الجهاز الفني واللاعبين، يدرك أن إعلامهم لا يرحم، حتى ذهب البعض إلى التشكيك في بعض اللاعبين وتهاونهم في المباراة، وربما تكون هذه الأمور إيجابية، حيث إن الأخضر أمام مواجهة المنتخب الياباني، وهي مباراة مفترق طرق وتحدد الكثير من الأمور، وربما تبين ملامح الصاعدين من المجموعة.

بصراحة، أنا ضد إقامة السوبر في القاهرة، وهو بالأساس توقيت غير مناسب، وحسب مصادري سيتم تأجيل السوبر حتى يناير، وبعض الأفكار غير موفقة ومتعبة، وعلى المسؤولين في الرابطة إعادة النظر في إقامة السوبر خارج الدولة، وهي خطوة غير موفقة من وجهة نظري.

لقراءة مقالات سابقة للكاتب يرجى النقر على اسمه . 

مواد ذات علاقة