الإمارات اليوم

«أكاديمية الشعر» تتزين بـ «النبطي والفصيح»

:
  • الشارقة - الإمارات اليوم
  • جناح الأكاديمية يشهد إقبالاً من الزوار. من المصدر

بمجموعة متنوّعة من إصداراتها، وأحدث كتبها، تشارك أكاديمية الشعر التابعة للجنة إدارة المهرجانات والبرامج الثقافية والتراثية في أبوظبي، في الدورة الـ36 لمعرض الشارقة الدولي للكتاب، التي تستمر في مركز إكسبو الشارقة حتى السبت المقبل.

وشهد جناح الأكاديمية إقبالاً من زوار المعرض، كما حظيت إصدارات الأكاديمية باهتمام محبي الشعر والتراث، إذ يستعرض الجناح مجموعة من الإصدارات الخاصة بالشعر النبطي والفصيح، إضافة إلى العديد من مجالات الأدب والبحوث والدراسات النقدية والتحليلية، وذلك بهدف إبراز دور الإمارات الرائد في المشهد الثقافي، وتعزيز مفاهيم الحفاظ على التراث الإماراتي، ونقله إلى الناشئة، وربطهم بالموروث الإماراتي العريق.

من جهته، قال مدير أكاديمية الشعر بأبوظبي، سلطان العميمي، إن أكاديمية الشعر «تستلهم توجيهات القيادة الرشيدة في تعزيز منظومة الانتماء الوطني، من خلال حفظ الموروث الشعبي في الشعر، وتعمل على تعزيز دور وحضور اللغة العربية والمفردة الشعبية في حياتنا، استشرافاً لمستقبل مشرق للمنجز الثقافي الإماراتي».

وأضاف «تأتي هذه المشاركة في إطار حرص اللجنة على تأكيد دورها الفعال في المشهد الثقافي والمعرفي المحلي والعربي والعالمي أيضاً، وتعزيز حضورها ووجودها في الفعاليات والأحداث الثقافية والمعرفية المختصة، بصفتها لجنة داعمة لاقتصادات المعرفة، موضحاً أن الأكاديمية تهدف، من خلال مشاركتها في المعرض، إلى ترويج مبادراتها في مجالات المعرفة، من بينها برنامجا أمير الشعراء وشاعر المليون ومجلتها».

وأكّد العميمي حرص الأكاديمية على المشاركة في معرض الشارقة للكتاب، الذي يُعدُّ ملتقى خصباً لتبادل الأفكار والرؤى حول المشروعات الثقافية وصناعة الكتاب والنشر، واستشراف مستقبل المعرفة، مشيراً إلى أن المعرض يعد وجهة مهمة ومرغوبة لدور النشر والكتاب والأدباء على مستوى الوطن العربي، وفرصة للالتقاء بالأدباء والمفكرين والمهتمين بالثقافة.

وأوضح العميمي أن الأكاديمية من خلال مشاركتها تستعرض آخر إصداراتها، ومن بينها «القصيدة الشعبية.. سمات التحضر وتحديات التجديد» للدكتور سعد البازعي، و«يوم كسرت المرآة» للمؤلفة عبلة جابر، إضافة إلى الطبعات الجديدة مثل كتاب «دانات من الإمارات.. شوارد من الشعر النبطي القديم» من جمع وتحقيق عائشة العوضي، و«شاعرات من الإمارات» من جمع وتحقيق حمد خليفة أبوشهاب، إلى جانب إصداراتها المُتخصّصة في الشعر والأدب والبحوث والدراسات.

وتابع العميمي: «الأكاديمية تشارك في جميع معارض الكتب بالدولة، كما في العديد من الفعاليات المميزة التي تسهم في إبراز دور الإمارات الرائد في المشهد الثقافي العربي والعالمي، وتمثل ملتقى مهماً للوصول إلى القارئ والمختص والمُهتم».

مواد ذات علاقة