الإمارات اليوم

مستاءة من التركيز على طلات السجادة الحمراء

هيفاء حسين: اهتموا بالأفلام.. لا بفساتين الفنانات

:
  • محمد عبدالمقصود - دبي
  • هيفاء طالبت الإعلام بالتخفيف من التركيز على تأنق الفنانات. الإمارات اليوم

عبرت الفنانة هيفاء حسين عن استيائها، من حالة التركيز الشديدة على طلات الفنانات خلال حضورهن فعاليات المهرجانات المختلفة، ومن بينها «دبي السينمائي».

وأضافت بطلة «خيانة وطن» و«نجمة الخليج» وغيرهما: «مع الحفاظ على مظهر يليق بالحدث، يحضر المدعوون فعاليات المهرجان من أجل الاستمتاع بعروض الأفلام، لكن في كثير من الأحيان يتحول الحدث السينمائي إلى عروض أزياء، وفساتين سهرة».

وتابعت: «بالطبع هذا أمر أظنه مزعجاً، وبالنسبة لي، أحب دائماً أن أكون تلقائية، لكن، الاهتمام الكبير المبالغ فيه بطلات الفنانات، لا يتيح لي تلك التلقائية في اختيار ملابسي، خصوصاً في الليالي الافتتاحية للمهرجانات».

واستغربت هيفاء من أن كثيرين من رواد المهرجان، لا يعرفون بشكل عام، أسماء أهم العروض المتوقع عرضها، على الرغم من أنها فرصة مهمة لمشاهدة أفلام من كل أنحاء العالم، يصعب توافرها بعيداً عن مظلة «دبي السينمائي». وتابعت: «أفلام من آسيا، وأخرى من أوروبا، وهوليوود، وبوليوود، ونخبة من الأفلام العربية، سواء من المغرب، وتونس، ومصر، والجزائر، وغيرها، بالإضافة الى الأفلام الإماراتية والخليجية، باختصار أنت هنا أمام حدث سينمائي استثنائي لا يتكرر سوى مرة كل عام، في حين أن عروض الأزياء، يمكن لها أن تلتئم في توقيتات كثيرة».

وردت هيفاء جزءاً كبيراً من اهتمام الفنانات وتأنقهم الزائد في حفلات مهرجانات السينما عموماً، الى تركيز وسائل الإعلام المختلفة على هذا الجانب، مضيفة: «أعتقد أن الأمر يمكن أن يتغير في حال خففت وسائل الإعلام من اهتمامها بهذا الجانب، لصالح المنتج الفعلي للمهرجان، وهو كل تلك النخبة من الأفلام الرائعة».