الإمارات اليوم

شراكة «لازدهار السينما المصرية»

:
  • عُلا الشيخ ـــ دبي

شراكة جديدة تم إعلانها أمس، على هامش فعاليات الدورة الـ14 من مهرجان دبي السينمائي، حول اتفاق جديد بين شركة «أمبير إنترناشيونال» و«سينرجي فيلمز»، تحت عنوان «معاً لازدهار السينما المصرية»، بحيث أكد رئيس مجلس إدارة «أمبير»، ماريو جورج حداد، أن توزيع الأفلام المصرية سيكون على الطريقة العالمية، وكان هذا بحضور المدير العام لـ«سينرجي فيلمز»، أحمد بدوي، والممثل المصري محمد عادل إمام، والممثل المصري أحمد فهمي. وقال بدوي إن الاتفاق يشمل تسعة أفلام لعام 2018، من مختلف الموضوعات الاجتماعية، لكن البداية ستكون مع فيلمين كوميديين، للممثلين فهمي وإمام.

وبالرغم من أن عنوان اللقاء «معاً لازدهار السينما المصرية» لم يكن موفقاً بسبب عدم تناسبه مع تاريخ السينما المحلية ومكانتها في السوق العربية بشكل عام، إلا أن الهدف منه، حسب حداد، كان للتأكيد على أن طريقة توزيع الفيلم المصري ستكون مختلفة، وسيشعر عشاق هذه السينما بالفرق قريباً. وبدوره، أكد بدوي أن وجود الكوميديين فهمي وامام في مؤتمر إعلان الشراكة لا يعكس أن طبيعة الأفلام المنتجة ستكون فقط كوميدية، لكن وجودهما بسبب أنهما باتا من ممثلي الكوميديا في الصف الأول، مؤكداً أن الأفلام الباقية ستتناول الشأن السياسي والاجتماعي، وستكون قريبة دوماً من مشاعر المتلقي.