الإمارات اليوم

المهرجان يفتح باب التسجيل في الدورة الـ 14

«دبي السينمائي»: مازال هناك الكثير لمشاهدته واكتشافه

:
  • دبي ـــ الإمارات اليوم

جدّد مهرجان دبي السينمائي الدولي، موعده مع عشاق «الفن السابع»، إذ أعلن المهرجان عن فتح باب التسجيل أمام الطلبة ووسائل الإعلام والعاملين في الصناعة من خلال موقعه الإلكتروني للمشاركة في دورته الـ14 التي ستقام في الفترة من 6 - 13 ديسمبر المقبل، إذ سيعرض خلالها أحدث الأعمال السينمائية لمخرجين عالميين ومحليين وأفلام روائية وغير روائية طويلة وقصيرة، بالإضافة إلى أفلام بتقنية الواقع الافتراضي.

وقالت المدير العام للمهرجان، شيفاني بانديا: «نعمل بجد لضمان تقديم المهرجان تجربة لا تنسى للضيوف، وعرض أوسع مجموعة من الأفلام المنوعة لمخرجين شباب موهوبين وآخرين معروفين عالمياً في كل دورة من دورات المهرجان». وأضافت «بعيداً عن الشاشة الفضية، هناك ثروة من المعرفة والإبداع في برنامج سوق دبي السينمائي وملتقى دبي السينمائي، إذ يعدّ سوق دبي السينمائي محوراً مهماً للتواصل مع قادة الفكر المحلي والإقليمي والدولي والخبراء وصناع القرار، سواءً في قطاع الإعلام أو السينما أو التلفزيون». وتابعت بانديا: «يرحب المهرجان في شهر ديسمبر من كل عام بالمخرجين والمنتجين والجهات الفاعلة من جميع أنحاء العالم لمشاركة قصص نجاحهم وإلهام المواهب الناشئة في المنطقة. ومازال أمامنا الكثير لمشاهدته واختباره واكتشافه، ونشجع الجميع على التسجيل مبكراً للتأكد من كونهم جزءاً من هذه التجربة السينمائية والإبداعية المميزة».

أكبر تجمّع

«أفضل 15 مهرجاناً»

أدرجت مجلة «كوندي ناست ترافيلر» الأميركية مهرجان دبي السينمائي الدولي ضمن قائمة «أفضل 15 مهرجاناً سينمائياً في العالم»، بعد أن عزز المهرجان سمعته وجهة مميزة لاكتشاف الأفلام المميزة من العالم العربي وبقية دول العالم.

ويرحب المهرجان بالطلاب ووسائل الإعلام والعاملين في هذه الصناعة ويشجعهم على التسجيل مبكراً عبر: www.diff.ae. وتتوافر باقات الدخول المبكر للمهرجان ابتداءً من الأول من أكتوبر المقبل.


• 6 ديسمبر المقبل تنطلق فعاليات الدورة الـ14 لمهرجان دبي السينمائي الدولي، وتتواصل حتى 13 من الشهر نفسه.

وجّه المهرجان الدعوة إلى الطلاب ووسائل الإعلام والمخضرمين في عالم السينما وشركات البث والإعلان للانضمام إلى أكبر تجمّع سينمائي من مخرجين ومنتجين وكتاب سيناريو ومحررين وفناني تحريك وموزعين في الدورة الـ14 من المهرجان، إذ سيسلط المهرجان الضوء على مستقبل صناعة السينما.

ويقضي الجمهور والمشاركين في مهرجان دبي السينمائي الدولي ثمانية أيام وسط تجربة سينمائية فريدة، منها تذاكر أولوية لمجموعة مميزة من العروض الأولى لأفلام محلية وإقليمية وعالمية وحفلات السجادة الحمراء، بالإضافة إلى المؤتمرات الصحافية والمنتديات وعروض الواقع الافتراضي والجلسات التي تجمع المواهب الصاعدة ونخبة من أهم المخضرمين بهذه الصناعة في مدينة جميرا، مقر المهرجان.

سوق عالمية

كما تتزامن نشاطات «سوق دبي السينمائي» مع المهرجان، وسيشارك فيها ما يزيد على 4000 مندوب من أكثر من 60 بلداً، بهدف ربط مشروعاتهم وإقامة شراكات مهمة ومشاركة أفضل الممارسات.

وقدمت «سوق دبي السينمائي»، العام الماضي، جدولاً حافلاً بالفعاليات التي ضمت أكثر من 75 متحدثاً، من بينهم المخرج والكاتب والمنتج آصف كاباديا، الفائز بجائزة الأوسكار والأكاديمية البريطانية لفنون الأفلام والتلفزيون، والممثل صامويل آل جاكسون، والمخرج المرشح لجائزة الأوسكار ليني أبراهامسون، ورئيسة أكاديمية فنون وعلوم الصور المتحركة، شيريل بوون إيزاكس، بالإضافة إلى المدير الفني لمهرجان كان السينمائي، تيري فريمو. وشهدت الدورات السابقة مشاركة شركات إنتاج ومؤسسات تلفزيونية، بما في ذلك شبكة نتفلكس و«إس تي إكس» وفيلم نيشن» و«إتش بي أو» في هذه المبادرة.

تجربة جديدة

شهدت الدورة السابقة للمهرجان تقديم برنامج سينما الواقع الافتراضي للمرة الأولى، «DIFFerent REALITY»، والمصمم لإعطاء رواد المهرجان نافذة لاختبار إمكانات تقنية الواقع الافتراضي من خلال عرض الأفلام بطريقة جديدة كلياً. وعرضت أفلام هذا البرنامج في «سينما دو للواقع الافتراضي» المدعومة من «سامسونغ». وأعلن عن تجديد مشاركة هذه المبادرة، التي تعدّ الأولى من نوعها في المنطقة، في دورة المهرجان هذا العام لتقدم أحدث الابتكارات السينمائية، بما في ذلك تقنية الواقع المعزز.

آخر الأخبار
المزيد من الأخبار المنوعة