الإمارات اليوم

من خلال الزيارات الميدانية وبناء على شكاوى مستهلكين

اقتصادية دبي تخالف 14 منشأة طبّقت «القيمة المضافة» ليلة رأس السنة

:
  • دبي ــ الإمارات اليوم
  • اقتصادية دبي دعت المستهلكين إلى التحقق من الفواتير والتدقيق على البيانات المدونة فيها. أرشيفية

أفادت اقتصادية دبي بأنها خالفت 14 منشأة تجارية، ليلة رأس السنة الميلادية، من خلال الزيارات الميدانية، وبناءً على شكاوى مستهلكين أكدوا تطبيق ضريبة القيمة المضافة قبل موعدها الرسمي، المقرر أول يناير الجاري، لافتة إلى أنها نفذت خلال ديسمبر الماضي حملات توعوية وتفتيشية مكثفة، لتوعية التجار والمسؤولين في المنشآت التجارية بضرورة الالتزام بالتطبيق القانوني للضريبة.

وذكرت أنها دعت المنشآت التجارية إلى ضرورة الالتزام باشتراطات تطبيق ضريبة القيمة المضافة، والالتزام بالأسعار والنسب، وعدم زيادة الأسعار استغلالاً للضريبة، مشددة على أهمية مشاركة المستهلكين ملاحظاتهم حول التزام المحال التجارية بالقوانين والاشتراطات.

وتفصيلاً، قال مدير إدارة الرقابة التجارية في قطاع الرقابة التجارية وحماية المستهلك في اقتصادية دبي، عبدالعزيز التناك، إن «فريقاً من مفتشي إدارة الرقابة التجارية عمل على تغطية مناطق متنوعة من أسواق إمارة دبي، ليلة رأس السنة الميلادية، خصوصاً في المناطق التي تنتشر فيها قطاعات التجزئة والمطاعم والترفيه بشكل كبير، وذلك للتأكد من عدم تطبيق ضريبة القيمة المضافة قبل موعدها المقرر في الأول من يناير 2018، ما يعد مخالفة للقوانين المعمول بها في الإمارة، وانتهاكاً لحقوق المستهلكين».

وأضاف التناك أن «تلك الحملات التفتيشية والزيارات الميدانية أسفرت عن مخالفة 14 منشأة تجارية في ليلة رأس السنة الميلادية وحدها»، مشيراً إلى أن «اقتصادية دبي عملت، خلال ديسمبر، على تنفيذ حملات توعوية وتفتيشية مكثفة، لتوعية التجار والمسؤولين في المنشآت التجارية بضرورة الالتزام بالتطبيق القانوني للضريبة».

• الزيارات التفتيشية المكثفة للمنشآت التجارية في مختلف مناطق دبي أسفرت عن نتائج إيجابية.

من جهته، قال مدير إدارة حماية المستهلك بالإنابة، أحمد الزعابي، إن «اقتصادية دبي تلقت عدداً من شكاوى المستهلكين ضد منشآت تجارية في دبي، يشتبه في أنها طبقت ضريبة القيمة المضافة قبل الموعد الرسمي».

وأضاف الزعابي أنه «فور تلقي الشكاوى، بدأ فريق العمل التحقيق في المستندات التي قدمها المستهلكون، والتواصل مع مديري المحال، وإبلاغهم بضرورة إعادة المبالغ إلى أصحابها، وعدم تحصيل القيمة المضافة إلى حين بداية العام الجديد»، مشيراً إلى أنه «تم تحرير مخالفة عدم تنفيذ تعليمات اقتصادية دبي في حق المنشآت التجارية المخالفة».

وأفاد بأن «قسم شكاوى المستهلكين تحقق من موضوع الشكاوى، إذ جرت زيارة المحال للتأكد من صدقية الشكاوى، حيث تبين أن المحال طبّقت ضريبة القيمة المضافة دون الالتزام بشروطها ومعاييرها، وعليه تمت مخالفتها، وإلزام التجار بإعادة المبالغ الإضافية إلى المستهلكين».

وذكر أنه «تم التنبيه على التجار بضرورة الالتزام بالقوانين والاشتراطات الخاصة بمزاولة النشاط الاقتصادي في الإمارة، إضافة إلى ضرورة الالتزام بقوانين واشتراطات ضريبة القيمة المضافة، وتعليمات اقتصادية دبي في هذا الشأن».

وأكد الزعابي أن «قطاع الرقابة التجارية وحماية المستهلك يعمل جاهداً على حماية حقوق المستهلكين»، لافتاً إلى أن «الزيارات التفتيشية المكثفة من قبل إدارة الرقابة التجارية على المنشآت التجارية في مختلف مناطق دبي كانت فعالة ومؤثرة، وأسفرت عن نتائج إيجابية».

وشدد على «أهمية مشاركة المستهلكين ملاحظاتهم حول التزام المحال التجارية بالقوانين والاشتراطات، والإبلاغ عن الحالات المماثلة للتحقق منها واتخاذ الإجراءات اللازمة».

وأوضح الزعابي أن «اقتصادية دبي دعت المنشآت التجارية إلى ضرورة الالتزام باشتراطات تطبيق ضريبة القيمة المضافة، والالتزام بالأسعار والنسب، وعدم زيادة الأسعار استغلالاً للضريبة، مع مراعاة إضافة كل التفاصيل في الفواتير التي يجب أن يحصل عليها المستهلك عند الشراء»، داعياً المستهلكين إلى التحقق من الفواتير، والتدقيق على البيانات المدونة بها، حفاظاً على حقوقهم وحقوق الآخرين.

مواد ذات علاقة