الإمارات اليوم

6 أسباب تدعوك إلى زيارة زنجبار

:
  • إعداد : أزاد عيشو

تمزج جزيرة زنجبار، في المحيط الهندي، بين الطابع الهندي والعربي والإفريقي مع لمسة من سحر الكاريبي. وفي ما يلي ستة أسباب تدعوك إلى زيارة هذه الجزيرة الواقعة شرق إفريقيا، وفقاً لشركة «فلاي دبي»:

1 المأكولات

لا عجب أن يُطلق على زنجبار اسم «جزيرة التوابل»، حيث إن المطبخ فيها هو مزيج من المأكولات الشرق أوسطية والهندية، فضلاً عن السمك الطازج المستخرج من مياه الجزيرة، لتحصل على أطباقٍ يحلو تناولها. وعند زيارتك الجزيرة لا تنس تذوق الأخطبوط بالكاري، الذي يعد نموذجاً رائعاً من المأكولات التي تتميز بها زنجبار.

2 الإرث التاريخي

تأمل مدينة زنجبار الحجرية المفعمة بالحيوية، وأنت تتجول في أسواقها الصاخبة بالحياة، وتتذوق عصير قصب السكر المنعش، وتستكشف المباني التاريخية التي تشكل هذا الموقع المدرج ضمن مواقع التراث العالمي من قبل «اليونسكو». كما يمكنك تأمل معالم تضج بها المدينة، مثل «بيت العجائب»، الذي كان سابقاً قصر سلطان زنجبار.

3 البحر

استمتع بالأوقات الجميلة على شواطئ زنجبار، وتجوّل حافي القدمين على الرمال البيضاء، مستنشقاً نسيم البحر المنعش الذي ينسل بين أشجار النخيل المتمايلة. ويمكنك أن تستقل مركب «الدهو»، وتتوجه نحو جزيرة السجن، وتمارس رياضة الغوص السطحي بين الشعاب المرجانية المدهشة. وسميت هذه الجزيرة بالسجن لأنها كانت في ما مضى سجناً، فيما تُعتبر حاليا ملاذاً طبيعياً وموطناً للسلاحف العملاقة والبرية، والطاووس، والظباء الصغيرة.

4 معالم طبيعية

بعد اكتشاف معالم الهندسة المعمارية، التي تعود إلى القرن التاسع عشر في منطقة «ستون تاون» بزنجبار أو السباحة في مياه المحيط الهندي الرقراقة والدافئة، توجّه إلى الشمال من غابة كيونجوا بونغوي الواقعة على السواحل الشرقية لأونجوجا، وستجد كهوف كيونجوا. إن هذه الكهوف المذهلة من صنع الطبيعة، تستحق تأمل جمالها.

5 السكان المحليون

«هاكونا ماتاتا».. جملة سواحلية تعني «لا داعي للقلق»، حيث يتم تداولها بكثرة في زنجبار، ويعتمدها السكان المحليون في أسلوب حياتهم، فهُم ينشدون الأغاني الخاصة بزنجبار مع سائقي سيارات «التاكسي»، ويرتشفون القهوة مع كبار السن، لذا الأجواء هناك زاخرة بالسعادة.

6 لحظات لا تُنسى

من السهل أن تضيع في الأشكال الهادئة والدافئة، التي يوفرها منظر مغيب الشمس في زنجبار، فهي تراوح بين اللون العسلي الذهبي والألوان الوردية الخافتة، وفي حال كنت ترغب في اختبار تجربة تستلزم بعضاً من الطاقة، توجّه إلى حدائق «فورودهاني» لاختبار المزيد من التجارب.

مواد ذات علاقة