الإمارات اليوم

سيف بن زايد اطلع على أحدث ما تقدمه الوزارات والشركات العارضة في «جيتكس»

جلسات مرئية بلا موقوفين في «محاكم دبي»

:
  • محمد فودة - دبي
  • سيف بن زايد خلال زيارته جناح السعودية. من المصدر

اطلع الفريق سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان، نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية، خلال زيارته معرض «جيتكس 2017»، أمس، على أحدث ما تقدمه المؤسسات والوزارات والشركات العارضة من تقنيات وخدمات ذكية.

وتوقف سموه في أجنحة عدد من المؤسسات، واطلع على أهم ما تقدمه من خدمات ريادية مستخدمة أفضل التقنيات.

وزار سموه منصة محاكم دبي، وكان في استقباله مدير عام محاكم دبي، طارش عيد المنصوري.

وأطلقت المحاكم، بالتعاون مع شرطة دبي، أمس، خدمة جديدة باسم «ذرى» تتيح إجراء جلسات التنفيذ المدني عن بعد بواسطة الفيديو، دون الحاجة لحضور الموقوفين إلى المحكمة.

وقال المنصوري إن خدمة «ذرى» تقلص احتمالات هروب الموقوف، أو وقوع جريمة أثناء النقل والانتظار، وخلال تداول الجلسات، مؤكداً أن الخدمة تعزز حق نزلاء المؤسسات العقابية في معاملة إنسانية كريمة، وتحمي خصوصيتهم وسمعتهم أثناء تداول الجلسات.

وأفاد رئيس محكمة التنفيذ، القاضي عبدالله الكيتوب، بأن خدمة «ذرى» تتيح تناول جلسات قضايا التنفيذ المدني عن طريق خاصية النقل الحي المباشر للموقوف أو نزيل المؤسسة العقابية، لتمكن القاضي من مراجعة الموقوف، ومن إصدار القرارات والأحكام من أي مكان وفي أي وقت عبر الجلسة المرئية الحية لـ«ذرى»، متجاوزة الجلسات التقليدية السابقة، وما كان يترتب عليها من تحديات.

إلى ذلك، تفقد الفريق سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان خدمة «الإنابات القضائية»، التي توفر خاصية الربط الذكي بين محاكم الدولة وسائر المحاكم في العالم، لتبادل المراسلات القضائية، وتمكين مقدم الطلب من الوصول إلى مستحقاته عبر الحجز على أملاك المدعى عليه في أي مكان داخل الدولة أو خارجها، ما يساعد على تسريع التقاضي والارتقاء بمعايير منظومة العمل القضائية.

كما اطلع سموه على خدمة «المزاد الذكي»، التي تقدمها محاكم دبي بالتعاون مع شركة «الإمارات للمزادات»، حيث يتم تنظيم وإدارة مزادات علنية إلكترونية، تشمل مزادات بيع مركبات وأرقام سيارات وعقارات ومشروعات تصفية أصول وأرقام مميّزة للهواتف المتحرّكة ومجوهرات وآلات ثقيلة ومعدّات بناء وتصنيع، وغيرها. كما توقف سموه في جناح المملكة العربية السعودية، الذي يضم 14 قطاعاً خدمياً، واستمع إلى شرح عن الحلول والخدمات التقنية التي تقدمها الدوائر المشاركة بشكل تفاعلي، يعكس التقدم التقني والحضاري للمؤسسات الحكومية في الشقيقة الكبرى السعودية، والخدمات المقدمة فيها، وفق أفضل المعايير الدولية. وزار سموه منصة الإدارة العامة للإقامة وشؤون الأجانب في دبي، التي تعرض بعضاً من مشروعاتها المستقبلية، ومنها الممر الذكي في مطارات دبي، وخدمة المسافر الذكية عبر منافذ الدولة البرية.

ثم استمع سموه إلى شرح في جناح حكومة أبوظبي الرقمية، التي تضم 26 جهة حكومية في أبوظبي، وتعرض 107 مشروعات ومبادرات رقمية، تعمل على تكامل وتعزيز جودة الخدمات الحكومية.

مواد ذات علاقة