الإمارات اليوم

يربط الأطباء بالممرضات والمرضى ويسرع الاستجابة في حالات الطوارئ

«صحة دبي» تطلق النداء الطبي الذكي «فوسيرا»

:
  • وجيه السباعي - دبي
  • النظام يتطابق مع مبادرات الهيئة لتوفير أفضل مستويات الرعاية الصحية. من المصدر

كشفت هيئة الصحة في دبي عن نظام ذكي جديد للنداء الطبي، يهدف إلى تسريع التواصل والاستجابة في الحالات الطارئة، شملت مرحلته الأولى مستشفى لطيفة في دبي، فيما يبدأ تطبيق المرحلة الثانية منه مطلع العام المقبل، ليشمل مستشفيي دبي وراشد، وفقاً لرئيس مجلس الإدارة المدير العام للهيئة، حميد محمد القطامي.

(فوسيرا) طُبّق في مستشفى لطيفة، وسيشمل مستشفيَي دبي وراشد مطلع العام المقبل.

وأوضح القطامي، خلال مؤتمر صحافي عقد أمس، في مقر منصتها بمعرض «جيتكس»، أن نظام النداء الذكي «فوسيرا» يربط الأطباء في المستشفى بكادر التمريض، مع المرضى وذويهم، بحيث يتمكن مستخدمه من مخاطبة من يريد من خلال جهاز معلق فوق ملابسه، يتعرف إلى الشخص المطلوب من خلال البصمة الصوتية، ليتم الرد عليه مباشرة، بعيداً عن الطرق التقليدية في التواصل.

وقال القطامي إن النظام الجديد، المسمى «فوسيرا»، يعد أحدث أنظمة الاتصال والتواصل الذكية، وغير المسبوقة، حيث يكفل التواصل الآمن والسريع بين الطواقم الطبية والطبية المساعدة وفرق التمريض، بما يوفر أعلى مستويات الرعاية والاستجابة للحالات المرضية، التي تقصد الاستفادة من بيئة الاستشفاء التي تميز مستشفى لطيفة.

وتابع: «يراعي نظام (فوسيرا) الحفاظ على بيئة المستشفى الهادئة، حيث يعتمد على التواصل من خلال نظام الرسائل النصية الآمنة والاتصالات الصوتية دون استخدام اليدين، مراعاة لأعلى درجات الخصوصية التي تحظى بها الحالات المرضية، المقيمة أو الموجودة في العيادات الخارجية، لاسيما أن مستشفى لطيفة يعد الوجهة المفضلة لعلاج أمراض النساء والأطفال، للمتعاملين من داخل الدولة وخارجها».

وأضاف القطامي أن «الهيئة تسخر كل جهودها، وتعمل بخطى متسارعة لتنفيذ أعمال التطوير الشامل وفق البرمجة الزمنية المعتمدة، وفي إطار الأهداف المرجوة، والنقلة النوعية المطلوب إحداثها في القطاع الصحي، وذلك لمواكبة حركة الازدهار والاستدامة التي تشهدها دبي».

وذكر أن النظام سيعمم على منشآت الهيئة خلال المرحلة المقبلة، موضحاً أنه يتوافق والأنظمة التقنية الذكية التي بدأ تشغيلها في المستشفيات والمراكز. كما يتطابق مع المبادرات التي تتبنى الهيئة تنفيذها، لتوفير أفضل مستويات الرعاية الصحية للمتعاملين والمرضى، تحقيقاً لرضاهم وسعادتهم.

من جهتها، قالت المدير التنفيذي لمستشفى لطيفة، الدكتورة منى تهلك، إن الهيئة أسست لنظام رعاية صحية ذكي، من أهم مكوناته وجود منصة اتصالات ذكية، مثل نظام فوسيرا، حيث تعد وظيفته الأساسية ربط أعضاء الفريق الطبي حسب الأدوار الوظيفية أو الأسماء، أو كمجموعة، باستخدام الصوت أو النص. وسوف تعمل سرعة الاتصال على تحسين سير العمل وكفاءة الاتصالات بين الأطباء والممرضات، وهو أمر بالغ الأهمية لكثير من الحالات، مثل العمليات القيصرية الطارئة.

وأضافت: «مع صدور تشريعات التأمين الصحي، وزيادة عدد الأشخاص المؤمن عليهم، نتوقع أن نرى زيادة في عدد المرضى الذين نخدمهم، ولذلك نحن بحاجة إلى أن تكون لدينا أنظمة ذكية متنوعة، لضمان رعاية صحية آمنة، وذات جودة عالية».

ولفتت تهلك إلى أن الإحصاءات العالمية، تشير إلى أن 70% من نسب الوفيات في المستشفيات، تحدث بسبب بطء التواصل والاستجابة، وهو الأمر الذي يقضي عليه النظام الجديد كلياً.

وأكدت دعم مستشفى لطيفة بـ76 جهازاً، يستخدمها 250 فرداً، خلال اليوم، حسب نظام المناوبة. وقالت إن الهيئة عززت شبكة الخدمات اللاسلكية في المستشفى، لخدمة النظام الجديد.

مواد ذات علاقة