الإمارات اليوم

الدولار يرتفع ويتلقى دعماً من عودة المراهنة على سياسات ترامب

:
  • لندن - رويترز

ارتفع الدولار الأميركي أمس، متجهاً لتحقيق مكاسب أسبوعية للمرة الأولى في أسبوعين، وسط آمال في تعزيز مالي للاقتصاد الأميركي، بعد التقدم الذي أحرزه مجلس الشيوخ على صعيد خطة لخفض الضرائب، لكن غياب الضغوط التضخمية حد من الصعود.

وكانت آمال دعم الاقتصاد، بعد أن وعد الرئيس دونالد ترامب بإصلاحات ضريبية كبيرة، قد دفعت الدولار إلى أعلى مستوياته في 14 عاماً أوائل يناير الماضي، لكنه تراجع أكثر من 12% منذ ذلك الحين مقابل سلة عملات مرجحة بالأوزان التجارية، مع انحسار تلك التوقعات.

غير أن موافقة الكونغرس على خطة ميزانية للسنة المالية 2018، ستمهد الطريق للجمهوريين للمضي في حزمة تخفيضات ضريبية دون دعم الديمقراطيين، جددت الآمال في تبلور التخفيضات الضريبية، في وقت حذر فيه محللون من المبالغة في التفاؤل.

وقال محلل أسواق الصرف لدى «كومرتس بنك» في فرانكفورت، ثو لان نجيون، إن «المراهنة على تضخم ناتج عن سياسات ترامب عاد أخيراً، إلا أنه ينبغي أن نحترس من شراء الدولار بالاعتماد على تلك الخطوة وحدها إلى أن نحصل على مزيد من الوضوح، لكننا نتوقع بعض القوة في الدولار بوجه عام مع دخول الربع الأخير من السنة».

وارتفع الدولار 0.7% إلى 113.3 ين، بعد أن صعد فترة إلى 113.315 ين، وهو أقوى مستوى له منذ السادس من أكتوبر الماضي.

 

مواد ذات علاقة