الإمارات اليوم

تتضمن تطبيقات تغطي احتياجات شرائح أكبر من المستهلكين.. توقعات بانخفاض الأسعار بنسبة 30٪

شركات تتنافس لطرح هواتف ذكية رخيصة

التاريخ::
المصدر: أحمد الشربيني - بي
  • الهواتف الذكية أصبحت أهم أدوات التواصل لقطاع الأعمال. رويترز

أكد مختصون ومسؤولون في شركات عالمية لخدمات الاتصالات وإنتاج الهواتف المتحركة، أن ارتفاع الطلب على الهواتف الذكية في المنطقة، زاد من وتيرة المنافسة بين شركات منتجة للهواتف والتطبيقات الخاصة بها، وأدى الى سعي شركات لإنتاج هواتف ذكية بأسعار منخفضة وسط توقعات بانخفاض الاسعار 30٪.

وذكروا أن أسواق المنطقة شهدت نمواً في الطلب على الهواتف الذكية بنسبة بلغت 28٪ خلال العام الماضي، على الرغم من تداعيات الأزمة المالية، فيما بلغت النسبة في عام 2008 11٪ فقط، مع توقعات بوصولها الى 40٪ خلال العام الجاري.

  54.7 مليون هاتف

 

شهدت السوق العالمية للهواتف الذكية نمواً بأكثر من الضعفين مقارنة بالسوق الإجمالية للهواتف النقالة، خلال الربع الأول من العام الجاري، وهو ما يعد إشارة إلى نمو متزايد لهذا القطاع، فيما أفادت تقارير من مؤسسة «آي دي سي» المتخصصة في ابحاث القطاعات التقنية أن عدد الهواتف الذكية التي تم انتاجها خلال الربع الأول من العام الجاري بلغ نحو 54.7 مليون هاتف، أي بزيادة 56.7٪ مقارنة بالفترة نفسها من العام الماضي. وتشير الدراسات إلى أن سوق الهواتف الذكية العالمية خرجت من حالة الركود التي استمرت لفترة عام، وباتت في طريقها نحو التعافي فعلاً. وتوقعت التقديرات زيادة المبيعات العالمية للهواتف الذكية بمقدار الضعف بحلول ،2013 لتمثل ربع إجمالي مبيعات الأجهزة النقالة.

وأوضح المدير التقني لمنطقة الشرق الأوسط في شركة «إتش تي سي كوروبوربيشن» المتخصصة في قطاع الهواتف النقالة رائف الفواعير، أن «المنطقة تشهد منافسة قوية بين الشركات المنتجة للهواتف الذكية في ظل تزايد الطلب عليها»، لافتاً إلى أن «الشركة فضلت المنافسة عبر طرح هواتف ذكية منخفضة السعر بجانب المنافسة في مجال التطبيقات لتغطية احتياجات شرائح أكبر من المستهلكين وزيادة جذبهم»، مشيراً إلى أن «المنافسة تحولت حالياً لتشمل الأسعار والتطبيقات الذكية التي تلقى رواجاً كبيراً»، متوقعاً في الوقت نفسه أن تنخفض الأسعار بنسبة 30٪ بهدف جذب العملاء».

معدلات نمو

وقال مدير التسويق لمنطقة الشرق الأوسط وإفريقيا في شركة «موتورولا» محمود سيد أحمد أن «سوق الهواتف الذكية في المنطقة لم تتأثر بشكل كبير بتداعيات الأزمة المالية، إذ شهدت معدلات نمو بلغت 28٪ خلال العام الماضي مقارنة بنحو 11٪ لعام ،2008 وتتوقع الدراسات أن تصل إلى نحو 40٪ مع نهاية العام الجاري، اعتماداً على مؤشرات الأسواق»، مشيراً الى أن «المنافسة في أسواق الهواتف الذكية ستعتمد خلال المرحلة المقبلة على نوعية التطبيقات الحديثة المطروحة في الهواتف بشكل يلبي احتياجات المستخدمين».

واعتبر مدير عام مجموعة الاتصالات في شركة «سامسونغ إليكترونيكس» سنديب سهغل، أن «ارتفاع وتيرة المنافسة بين شركات إنتاج الهواتف المتحركة الذكية في الأسواق أخيراً لا تضر بحجم الحصص السوقية بسبب النمو المستمر للقطاع مقارنة بفترات سابقة».

وأضاف أن «الشركة اعتمدت على محورين للمنافسة في أسواق الهواتف الذكية التي أصبحت تستحوذ على نسب كبيرة من حجم سوق الهواتف النقالة بشكل مجمل، عبر الاعتماد على طرح تطبيقات متطورة تتناسب مع حياة المستهلكين، وطرح تطبيقات حصرية، بالإضافة إلى خطط لطرح هواتف اقتصادية منخفضة السعر».

وأضاف أن «الهواتف الذكية تتزايد اهميتها كإحدى أهم أدوات التواصل والاتصال سواء لقطاع الأعمال أو الاستخدامات الخاصة، وسيشهد العام الجاري إطلاق المزيد من الابتكارات»، مضيفاً أن «الشركة تسعى إلى طرح هواتف ذكية تلائم جميع المستخدمين على اختلاف أذواقهم وأسلوب حياتهم».

تطبيقات جاذبة

وتنوعت الهواتف الذكية الجديدة التي طرحت في اسواق المنطقة أخيراً، اذ اعتمدت على تطبيقات جاذبة للمستهلك وتطبيقات حصرية لمواجهة توجه شركات أخرى لطرح هواتف ذكية منخفضة السعر، كان أبرزها طرح هاتفين لشركة «إتش تي سي كوروبوريشن» بسعر منافس، يحتويان على تطبيقات ذكية وامكانية تصفح الإنترنت والتواصل مع المواقع الاجتماعية.

وطرحت شركة «موتورولا» هاتفها الذكي «ميلستون» المتوافق مع نظام «أندروي 2.1» والمزود بحزمة تطبيقات «غوغل» مع شاشة بتقنيات اللمس وامكانية تكبير الصور بالأصابع وتقنيات «كريستال توك» وإمكانية تحويل الجهاز الى جهاز ملاحة.

فيما طرحت شركة «سامسونغ» تطبيقات حصرية ضمت الهواتف الذكية من موديلات «غالاكس إس» و«واف» تتضمن كاميرات ذكية مزودة بتقنيات «جي بي إس» وتحديد المواقع وتصويرها، بجانب طرحها تطبيقات خاصة بالهواتف الذكية تحت مسمى «ملاءمة الحياة العصرية» لتقديم خدمات حياتية تبث موجزاً يومياً لتقارير عن الطقس وأخبار الأسهم وتنظيم المواعيد مع امكانية الاتصال بمواقع اجتماعية على الإنترنت.

من جانبها أعلنت شركة «إل جي إليكترونيكس» الكورية الجنوبية عن طرح هواتف عدة كان منها هاتف «إنتا جي دبليو620» في الأسواق مزود بإمكانات عديدة، بالإضافة إلى انخفاض سعره مقارنة مع الإمكانات، اذ يضم شاشة منزلقة تعمل بتقنية اللمس باتساع ثلاث بوصة، ويعمل بنظام «أندرويد». كما طرحت شركة «ايسر» هاتفها المحمول «أيسر ستريم» بنظام «الأندرويد 2.1» مع معالج بسعة «غيغاهرتز» وذاكرة داخلية بسعة «2 غيغابايت» وبتقنية «جي بي إس» وكاميرا «5 ميغا بيكسل» مع دعم صوتي قوي مقدم من شركة «دولبي موبيل».

comments powered by Disqus
متوفر في App Store متوفر في Google Play
مواد ذات علاقة
الوظائف في الإمارات اليوم
المزيد من الوظائف في الإمارات اليوم